رئيس التحرير المسؤول: اسامة طارق الزعبي | الأحد - 2021/05/09

الشيخ العمري:” للعائلة الهاشمية دور كبيرا في مجال حماية المسجد الاقصى من التهويد “

كنانه نيوز – بكر محمد عبيدات

ضمن نشاطاته الهادفة لتعريف المجتمعات المحلية بأمور الدين الاسلامي , والجهود المبذولة من قبل الجهات المعنية في محاربة الفكر التكفيري والارهاب ؛ القى مشرف مكتب الاوقاف في لواء بني كنانه الشيخ عدي ابراهيم العمري محاضرة توعوية في مركز شابات كفرسوم بحضور مشرفة المركز جمالات طالب عبيدات في قاعة المركز .

وإستعرض الشيخ العمري بدايات تشكل الفكر الارهابي والتكفيري عبر العصور , منوها بأن الفكر التكفيري والارهاب كان في زمن الرسول – صلى الله عليه وسلم – , مبينا جملة من الحوادث من اهمها قتل الخلفاء الراشدين ؛ عثمان بن عفان – رضي الله عنه – وعلي بن ابي طالب ح- كرم الله وجهه – والخويصرة وغيرها .

وأشار الشيخ العمري الى أن الفكر التكفيري والتطرف كان على مدى الايام والسنين , وقد ذهب ضحية له الكثير من الاشخاص الأبرياء والذين لا ذنب لهم , حتى وصلنا الى ايامنا هذه ,حيث انه تشكل بأشكال مختلفة , وسمي بمسميات عديدة , الا ان القاسم المشترك فيما بين هذه التسميات والانواع العداء للاسلام ومعاداة المسلمين .

وبين الشيخ العمري أهم ملامح رسالة عمان التي أطلقها جلالة الملك عبد الله الثاني , لغاية بيان حقيقة الإسلام وانه الدين الذي يقوم على الوسطية وينبذ العداء ويحارب الفكر التكفيري والارهاب , لافتا الى أن رسالة عمان لم تكن موجهة لغير المسلمين , بل كانت في ذات الوقت موجهة للمسلمين , وتعرفهم بجملة من الحقائق المتعلقة بتعاليم دينهم السمحة.

وزاد الشيخ العمري بأن القيادة الهاشمية ممثلة بجلالة الملك عبد الله الثاني تقوم على توضيح العديد من الامور المتعلقة بالدين الاسلامي , خاصة فيما يتعلق بالفكر التكفيري والارهاب , مبينا دورها في حماية المقدسات الاسلامية الموجودة في فلسطين المحتلة , والدور الكبير الذي يضطلع به جلالته في مجال حماية المسجد الاقصى المبارك , أولى القبلتين وثالث الحرمين ومسرى الرسول العربي الامين – صلى الله عليه وسلام – .
وجرى في نهاية المحاضرة نقاش موسع حول مختلف الموضوعات التي تم نقاشها فيها .

شارك الخبر

بأمكانك مشاهدة

ألاف الفلسطينين يحيون ليلة القدر في الأقصى المبارك

كنانة نيوز – وصل الآلاف من أبناء الشعب الفلسطيني من مختلف أرجاء  القدس ومن أراضي …

اترك تعليقاً