في بادرة رائدة ومميزة تشكيل “نادي إعلامي” في مدرسة الخريبة الثانوية للبنين

كنانة نيوز –
 عزم وقوة وإصرار ؛ تمكن فريق من مدرسة الخريبة الثانوية للبنين التابعة لمديرية التربية والتعليم للواء بني كنانة من صياغة قصة نجاح تضاف الى سلسلة من النجاخات التي حققتها المدرسة عبر مسيرتها المضيئة في العملية التعليمية والتعلمية , واسهمت في وضع المدرسة على قائمة المدارس المميزة في العمل التربوي , وعملت على إثراء المخزون المعرفي لدى طلبتها , بتشكيل نادي اعلامي باشراف من مدير المدرسة محمد العبابنه , وبقيادة المعلم عوني الروسان , ويضم عددا من طلبة المدرسة .
 
واكد المشاركون في هذه التجربة  انها اسهمت في صقل قدراتهم اللغوية ,وإكسابهم مهارارت  جديدة وعديدة  الى مساهمتها في جعلهم افرادا فاعلين في مدرستهم بداية ,ومجتمعاتهم المحلية ثانيا .
 
واشار أعضاء الفريق وهم الطلبة : يامن لؤي العبابنه وأمير نزار عبابنه وأمجد نبيل الدقامسه , وعبد الرحمن علي عبابنه , وفهد فراس عبابنه , ويامن محمود الخطيب الى ان إنضمامهم الى النادي الاعلامي بالمدرسة جعلهم قادرين على تمييز الأخبار الصادقة من غير الصادقة , واكسبهم مهارات اعلامية عديدة , بالصورة التي من شأنها تمكينهم من التفريق بين الأخبار المضللة والخاطئة وبين الأخبار الصادقة والحقيقية , وأكسبتهم مهارات تتعلق بالحوار وكيفية تقبل الرأي والرأي الآخر .
 
ولفتوا الى انهم بانضمامهم الى النادي الاعلامي في المدرسة ؛ تعتبر من التجارب الحياتية التربوية الناجحة , وانهم باتوا قادرين على الحوار الفاعل مع الآخرين , وبامكانهم نقل المعرفة والمعلومة الصادقة والصحيحة للآخرين , وانها عملت على تطوير مهاراتهم في هذا المجال , وكسرت حاجز الخوف والرهبة لديهم من الميكروفون والكاميرا , وولدت لديهم روح المبادرة في العمل , وكسرت حاجز الخمول , وانهم باتوا قادرين على تمييز بين ” غث ” الأخبار من ” سمينها ” , وفتحت الابواب امامهم للدخول الى مختلف المعارف , وباتوا قادرين على طرق ابواب الحياة الجامعية بكل قوة وإباء ومقدرة .
 
وقدم فريق النادي الإعلامي الشكر والتقدير لمدير المدرسة التربوي محمد العبابنه على دعمه الموصول وغير المحدود لاعضاء النادي , فكان لهم الأب الحاني والصديق , والداعم , وأنه لم يألوا جهدا ولا وقتا ولا مالا في سبيل دعم النادي الاعلامي بكل ما اوتوي من قوة وعزم , وكذا الحال بالنسبة للمشرف على النادي التربوي عوني العبابنه الذي قام بتسخير خبراته العملية والعلمية في سبيل دعم النادي الاعلامي , وحعله قادرا على القيام بالاعمال والواجبات المنوطة به على الشكل الامثل , وابرازه كقصة نجاح للمدرسة يشار لها بالبنان.
 
وعلى ذات السياق ؛ أوضح المشرف على النادي الاعلامي عوني الروسان بانه ومن خلال تجارب سابقة له في مجال الاعلام – إستوحى فكرة إنشاء نادي اعلامي في المدرسة من تجربة لإحدى مدارس اللواء سابقة , وانها عمل وبالتعاون مع ادارة المدرسة ممثلة بمديرها محمد العبابنة والهيئات التدريسية والطالبية على وضع وصياغة التصورات الاولية لهذا المشروع المتمثل بانشاء نادي اعلامي بالمدرسة , وقام بالاعداد اللازم لذلك , حتى تمكن من ذلك بفض من الله وتوفيقه .
وأشار الروسان الى ان عملية انشاء نادي اعلامي في المدرسة من شأنه صقل قدرات الطلبة سواء المشاركين به او بقية الطلبة فيما يتعلق بالحوار وتقبل الرأي والرأي الآخر , والاستفادة قدر الامكان من المهارات والخامات المتوفرة لدى الطلبة في مجال الابداع في العمل الاعلامي , وجعلهم قادرين على القيام بالعديد من الاعمال المتعلقة بالاعلام مثل : زيادة قدرتهم على متابعة الاخبار المحلية وغير المحلية , وكيفية صياعة الاسئلة ومواجهة الآخرين ’ واجراء الحوار الهادف معهم , وانه تم وضع خطط كفيلة بانجاح هذه التجربة , وجعلها ثابتة في المدرسة لسنوات قادمة , مقدماً شكره لمدير المدرسة محمد العبابنه وللهيئات التعليمية والطالبية في المدرسة , متمنيا التوفيق والنجاح لاعضاء النادي الاعلامي في حياتهم الدراسية والخاصة .
 
وعلى صعيد متصل ؛ اوضح مدير المدرسة محمد العبابنه بانه قام وبالتعاون مع المعلم عوني العبابنة وعدد من طلبة المدرسة باعداد الخطط والبرامج الخاصة بانشاء نادي اعلامي في المدرسة , وكان لهم ما ارادوا , فتم تشكيل النادي المكون من ستة طلاب , وانه سيصار مستقبلا الى ضم عدد جديد من طلبة المدرسة اليه , لافتا الى ان النادي الاعلامي أسهم في تعريف الطلبة من تمييز الأخبار الصادقة من غير الصادقة , وعمل على تعديل سلوكياتهم نحو الايجابية منها , وأكسبهم مهارات حياتية جديدة , كان لها دورا كبيرا في تمكينهم من الحوار مع الآخرين بصورة جيدة .
 
واوضح العبابنة بأنه تجربة النادي الاعلامي بالمدرسة من شأنها اكسابهم مهارات جديدة في مختلف المجالات الحياتية , والتي ستنعكس بصورة ايجابيه على حياتهم المدرسية والخارجية , واكسبتهم مهارات تتعلق بالحوار وتقبل الرأي والرأي الآخر , وفتحت لهم آفاقاً جديدة , وجعلت منهم قادة فكر ومعرفة ورأي , يؤثرون بمجتمعاتهم المدرسة والمحلية , ويتأثرون منها , متمنيا التوفيق والنجاح لهم ولبقية الطلبة .
من جانبه ؛ فقد ثمن مدير التربية والتعليم في اللواء الدكتور عبد الله احمد الشياب الجهود المبذولة من قبل ادارة المدرسة في مجال انشاء نادي اعلامي بها ’ وانها تعتبر خطوة في الاتجاه الصحيح , كونها تصب في نهاية الامر في مصلحة العملية التعليمية والتعلمية , وتسهم في اكساب الطلبة مهارات جديدة من شأنها العمل على تحسين قدراتهم التعلمية , وتعمل على صقل مهارات وشخصياتهم بالصورة المناسبة , وتمكنهم من تمييز الأخبار الصادقة من غيرها من الاخبار , متمنيا في ذات الوقت التوفيق والنجاح لافراد النادي الاعلامي بالمدرسة . مثمنا جهود القائمين عليه من الادارة المدرسية بها .