رئيس التحرير المسؤول: اسامة طارق الزعبي | السبت - 2021/04/17

النواب الليبي يمنح الثقة لحكومة وحدة وطنية برئاسة عبد الحميد الدبيبة

في حين ان حقيبة الدفاع لم تحسم بعد وإن الدبيبة سيتولى هذه الوزارة إلى حين توافق المجلس الرئاسي الجديد مع الأطراف المعنية.

وستؤدي الحكومة الجديدة اليمين يوم الاثنين المقبل في مدينة بنغازي شرقي البلاد.

وانعقد البرلمان في اليومين الماضيين بمدينة سرت (وسط البلاد)، للاستماع للدبيبة والاطلاع على تشكيلته وبرنامج حكومته.

وكان الدبيبة قال في جلسة استماع إنه لم يختر أي وزير في تشكيلته من الحكومات السابقة بعد “ثورة فبراير”، وإنه لم يقبل أي وزير في حكومته لا يستطيع التنقل بين مختلف المناطق.

وأوضح الدبيبة أن أبرز تحد يواجه حكومته هو توحيد المؤسسات في كافة أنحاء ليبيا، وشدّد على الالتزام بمخرجات مؤتمر جنيف، خاصة ما يتعلق بمدة عمل حكومة الوحدة الوطنية، ودعم إجراء الانتخابات البرلمانية والرئاسية في موعدها، وفقا للقاعدة الدستورية.

وانتخب ملتقى الحوار السياسي في الخامس من فبراير/شباط الماضي سلطة تنفيذية موحدة -على رأسها الدبيبة لرئاسة الحكومة، ومحمد المنفي لرئاسة المجلس الرئاسي- مهمتها الأساسية إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية في 24 ديسمبر/كانون الأول 2021.

المصدر : الجزيرة + وكالات
شارك الخبر

بأمكانك مشاهدة

الوحدات يخسر أمام فولاد الإيراني في دوري أبطال آسيا

كنانة نيوز – خسر فريق الوحدات أمام فولاد الايراني، مساء السبت، في ثاني مباريات الفريق …