وزير الصحة: إرتفاع عدد الإصابات بسلالة كورونا المتحورة إلى 350 إصابة

كنانة نيوز – قال وزير الصحة الدكتور نذير عبيدات إنه يجب تقييم الأمور عند الانفتاح وبالرغم من التقييم الايجابي لكن هناك مؤشرات في اليومين الأخيرين غير مريحة خاصة مؤشر ايجابية الفحوصات.

وأضاف خلال مؤتمر صحفي الأحد، أن الارتفاع في الأيام الأخيرة ولليوم الثالث على التوالي مع زيادة عدد الحالات المصابة بالفيروس المصابة بالسلالة البريطانية وقد وصل إلى 350 اصابة في عمان بشكل عام وعمان الغربية بشكل خاص.

وبين أن نسبة الايجابية في الفحوصات تزداد في مدينة عمان، وقد أصبحت المدينة في وضع ليس مريحاً كما كانت في الأسابيع الماضية، وذلك بالتزامن مع الانفتاح في القطاعات.

ولفت إلى أنه مع التغييرات في المنحنى الوبائي والمؤشرات الوبائية يجعلنا نقف عند هذه النقطة خاصة أن نسبة الالتزام بوسائل الوقاية من ارتداء الكمامات والتباعد الاجتماعي ليس بالمستوى المطلوب، وخاصة في المطاعم والمنشآت التي تم فتحها، وهو أمر غير مريح ويجعلنا نتخوف من انتكاسة في الوضع الوبائي الذي نرغب بالمحافظة على تحسنه، فنحن حريصون على أن يبقى النشاط الاقتصادي يعمل، ولكن أي انتكاسة تجعلنا نقيم الأمور حتى في المنشآت التي تم اعادة النشاط لها، وربما نتخذ اجراءات لا نحبذها جميعاً، راجيا من الجميع الالتزام.

وأشار إلى أن السلالة البريطانية تنتشر بشكل أسرع وهو ما لاحظناه في الأردن، ونحن من نحدد أي نسير وبائيا وصحياً وأين نسير بما يتعلق في النشاط الاقتصادي والنشاطات الأخرى، وهناك تخطيط لفتح المزيد من القطاعات خلال الفترة المقبلة، داعيا الجميع للالتزام، متمنياً أن لا نشاهد المزيد من المؤشرات السلبية.