شكراً مولاي صاحب الجلالة / بقلم الدكتور عثمان بني يونس

كنانة نيوز  – كتب الدكتور عثمان بني يونس مدير مديرية التربية والتعليم للواء بني كنانة مقال جاء بعنوان شكراً مولاي صاحب الجلالة  خص به الكنانة نيوز جاء فيه :  

مولاي الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم حفظكم الله :

نتقدم إليكم يا مولاي بآيات الشكر و العرفان و جميل الامتنان لكل ما فتئتم تبذلونه من مجهودات جبارة و مبادرات رائدة لشعبكم الوفي والمتعلق بالقضاء على هذه الجائحة .

وما المبادرات الاستباقية التي أعطيتم من خلالها أوامركم المطاعة للحد من انتشار وباء كورونا وما هيأتم له من إجراءات تدبيرية نالت كل الرضى من شعبكم وقبلها تنويهاً عالمياً أبنتم من خلاله يا مولاي ريادتكم واهتمامكم برعاياكم الأوفياء و بصحتهم حين أعطيتم أوامركم الملكية باتخاذ التدابير الضرورية اللازمة لمحاربة هذا الوباء اللعين مادياً و معنوياً وصحياً وهيأتم له الأسباب التي من شأنها الحد من خطورته والقضاء عليه .

فكانت القرارات تأتي من جلالتكم بلسماً شافياً لكل مواطن على ثرى هذا الوطن ومنها قرارات استباقية واحترازية وما تلتها من قرارات بإنشاء الصندوق الخاص بتدبير جائحة فيروس كورونا .

وأنتم تديرون هذه الأزمة بعقلية الأردني من مركز إدارة الأزمات، فذاك الجندي والشرطي والدركي والطبيب والممرض وعامل الوطن وغيرهم ينفذون الأوامر بحرفية للقضاء على هذا الوباء، وما اهتمامكم الملكي بتشجيع المعلمين ومتابعة منصات التعليم ومواقع التواصل الاجتماعي والاطلاع على إبداعات المعلم الأردني، وتقديم الدعم المعنوي، وإجراء مقابلات معهم على منصات التواصل الاجتماعي في الأمس وتشجيعهم إلا دليل على الثقة والمعنوية التي زرعتموها في نفوس المعلمين ، والتي كان لها الأثر المعنوي الكبير. وقد كان المعلمون منذ اللحظة الأولى قد قبلوا التحدي بقيادة ربان ماهر مخضرم خرج من رحم التربية الأستاذ الدكتور تيسير النعيمي وزير التربية والتعليم يرافقه في إدارة دفة السفينة قبطانان ماهران عطوفة الأمين العام للشؤون الإدارية والمالية الدكتورة نجوى قبيلات وعطوفة الأمين العام للشؤون الفنية والتعليمية الدكتور نواف العجارمة ومجموعة من المهرة العاملين في الوزارة، حيث تم إطلاق منصات التعليم عن بعد في وقت قياسي، مؤكدين أنهم على قدر المسؤولية، وقد أبدع معلمنا في الميدان من خلال تسخير الإمكانات التكنولوجية المتاحة وغير المتاحة، ضارباً بذلك أروع الأمثلة للوقوف مع أبنائنا الطلبة ومتابعتهم والرد على استفساراتهم.

مولاي صاحب الجلالة

كنتم و لازلتم حفظكم اللّٰه ورعاكم نعم الأب الرحيم و الأخ الكريم و الملك الهمام الذي نلقاه في المحن مؤازراً ومسانداً وداعماً وباعثاً على الأمل لا يثنيك في ذلك أي شيء بل يزيدكم عزيمة و إصراراً و أنتم بما وهبكم اللّٰه من ذكاء و فطنة تتفاعلون مع نبض الشعب و تبادرون لما فيه خيرهم.

أبقاكم اللّٰه يا مولاي القائد المحنك و الملك الهمام الضامن لوحدة الأردن و استقراره و أملنا المنشود بعد اللّٰه لرفعة البلد و ازدهاره و حقق اللّٰه على يديك الخير لشعبكم الذي يبادل جلالتكم حباً بحب و حفظكم في ولي عهدكم الأمير الحسين و شد أزركم بصنوكم المولى الرشيد و بباقي الأسرة الهاشمية إنه سميع مجيب.

و اللّٰه يبارك بعمرك سيدي

الدكتور عثمان بني يونس مدير التربية والتعليم للواء بني كنانة