إطلاق وثيقة كفرسوم الاجتماعية في بلدة كفرسوم ببني كنانه

كنانه نيوز- بكر محمــــــــد عبيدات

بهدف تنظيم العلاقات الاجتماعية وللحد من الظواهر الاجتماعية والسلبية في حياة المواطنين , وللحيلولة دون تكبيدهم مصاريف إضافية ؛ أطلقت الفعاليات الشعبية والاهلية في منطقة كفرسوم ببني كنانه ” وثيقة كفرسوم الاجتماعية ” , شاملة لكافة مناحي الحياة ,,على النحو التالي :

وثيقة كفرسوم الاجتماعية (الأفراح)
أ- التقليل من عدد المدعوين في الجاهات والحفلات، والاقتصار على عدد قليل من أهل العروسين،
ب- عدم المبالغة في اختيار بطاقة الدعوة
.جـ -أن يقتصر حضورالخطوبة على القرابة الشديدة من أهل العروسين، وفي بيت أهل العروس.
د-الاقتصار على حفلة عائلية داخل منزل أهل العريس(ليلة الحنّاء)، وعدم إقامتها في الميادين العامة،وعدم استعمال الأبراج ومكبّرات الصوت
ه-البعد عن الاختلاط بين الرجال والنساء ما أمكن، لما في ذلك من مخالفة شرعية؛ ودرءاً للمشاكل والمفاسد.
و- عدم إطلاق الأعيرة النارية والمفرقعات، لما في ذلك من تعريض أرواح الناس للخطر، فضلاً عن هدر المال الذي نهى الإسلام عنه.
ز. تدعو الوثيقة إلى عدم إقامة الحفلات في الصالات ، إلا في حالات الضرورة، والتقليل من عدد السيارات المشاركة في الفاردة قدر الإمكان،توفيرا للنفقات، والابتعاد عن الحوادث، وعدم تعطيل حركة المرور على الطرقات.
ه. تدعو الوثيقة للعمل على بناء صالة أفراح للنساء: إما باشتراك أهل البلد جميعا في بنائها، أو من خلال الاستثمار من قبل القطاع الخاص، وتأجيرها بأسعار معتدلة.
حـ- عدم استخدام كاميرات التصوير، وبخاصة كاميرات الهواتف الخلوية في صالات النساء، حفاظاً على أعراض الناس، وابتعاداً عن حدوث المشكلات
ط- عدم المبالغة في مهور النساء، سواء كان المقدّم أو المؤخّر، وتكاليف الزواج بشكل عام، ،لقوله صلى الله عليه وسلم:” إن أعظم النكاح بركة أيسره مؤونة . رواه أحمد.

وثيقة كفرسوم الاجتماعية (الأتراح)
1-الاكتفاء بالعدد القليل لإحضار الجنازة من المستشفى إلى المسجد للصلاة عليها.
وحفاظا على الصحة
2-إلغاء عادة التقبيل في العزاء، والاكتفاء بالمصافحة فقط ، اتّفاقا مع السنّة
3-اكتفاء أهل المتوفَّى بثلاثة أيام لاستقبال المعزّين، وإلى الساعة العاشرة ليلاً كجد اقصى.
4-اقتصار الضيافة في بيت العزاء على القهوة السادة والماء فقط، وعدم تقديم التمور
.5. تدعوالوثيقة إلى إلْغاء تقديم الطعام لأهل الميت في المضافات، وتقديمه لهم في البيوت، كما كان معمولاً به من قبل.والاقتصار على ثلاثة أيام فقط.وفي ذلك توفير للمال، ومن كان عنده سَعةٌ، فلْيتصدّق بالزائد من التكاليف على الفقراء.
6. تدعو الوثيقة الإخوة المدخّنين إلى الكفّ عن التدخين داخل مجالس العزاء، إستجابة لأمر ديننا، ومراعاة لصحّة الآخرين.
7. تدعو الوثيقة إلى اقتصار العزاء عند النساء لمدة أسبوع فقط، وإلْغاء ما يُعرف بـ :”الخميسية”وكذلك إلْغاء قيام أهل المتوفَّى بإعداد العشاء أو ذبح الذبائح وتوزيعها على الناس، فيما يُعرف أيضا بـ :”الخميسية”والأربعينية، لما فيه من مخالفة للشريعة الإسلامية.
8 تُثمِّن الوثيقة التزام أهل الفرح باحترام مشاعر ذوي المتوفَّى؛ وذلك بعدم إعلان مظاهر الأفراح، أو الاقتصار على إقامته في المكان المخصص والمناسب لذلك، بعيداً عن بيت العزاء. التزام أهل الفرح باحترام مشاعر ذوي المتوفَّى؛ وذلك بعدم إعلان مظاهر الأفراح، أو الاقتصار على إقامته في المكان المخصص والمناسب لذلك، بعيداً عن بيت العزاء.

وثيقة كفرسوم الاجتماعيةا(االتربية والمظاهر والسلوكيات العامة).
1.تدعو الوثيقة الآباء والأمهات إلى الاضطلاع بمسؤولياتهم تجاه أبنائهم ، طاعة لله تعالى؛ وحفاظا عليهم
2. تناشد الوثيقة اولياء الامور ومدراء المدارس والمعلمين بمعالجة ظاهرة تواجد الشباب امام مدارس البنات وان يكون لكل دوره في انهاء هذه الظاهرة قطعيا والاستعانه بالحاكم الاداري لردع الشباب الذين يتكرر ارتيادهم لهذه المدارس في مظاهر غير لائقه ولا تتناسب مع اخلاقنا وعاداتنا .
2.تدعو الوثيقة الاخوة اصحاب المحلات التي تمارس ألْعاب (البلياردو والبلايستيشن والاندية الرياضية وغيرها) والذين نحترمهم ونقدرهم التعاون في عدم إبْقائها مفتوحة أيضا لساعة متأخرة من الليل
3.تتمنى الوثيقة على الاخوة أصحاب محلات بيع ( الأراجيل ) عدم السماح لأحد باستعمالها في محلاتهم،وعدم إبْقاء هذه المحالّ مفتوحة ايضا لساعة متأخرة من الليل، وذلك طاعة لله تعالى ودفعاً للضرر عن الجميع.
4. تناشد الوثيقة اخواننا وابناءنا الشباب بعدم الخروج بالسراويل القصيرة. احتراما للوضع الاجتماعي والالتزام بتقاليدنا الاجتماعية وتعاليم ديننا الحنيف.وثيقة كفرسوم

الاجتماعيةا( التأكيد على حقّ النساء في الميراث)

قال الله تعالى في إبطال ظلم الذين كانوا يمنعون النساء من الإرث ويجعلونه للرجال خاصة من سورة النساء: ﴿ لِلرِجَالِ نَصِيبٌ مِّمَّا تَرَكَ الوَالِدَانِ وَالأَقْرَبُونَ وَلِلنسَاءِ نَصِيبٌ مِّمَّا تَرَكَ الوَالِدَانِ وَالأَقْرَبُونَ مِمَّا قَلَّ مِنْهُ أَوْ كَثُرَ نَصِيباً مَّفْرُوضاً ﴾
لقد حدد الله تعالى ميراث النساء في كتابه الكريم وتولى القسمة سبحانه بنفسه مما لا يجعل لأحد عذراً بعدم العدل فالله تعالى هو أعدل العادلين وأحكم الحاكمين.

تدعو الوثيقة كل مسلم أن يتقي الله تعالى وأن يعطي المرأة التي لها ميراث عنده ميراثها، فلا يجوز لأحد كائناً من كان أن يحرم النساء من ميراثهنّ الشرعي الذي حدده الله تعالى

تدعوالوثيقة المورِّثين من الآباء وغيرهم إلى عدم تسجيل أملاكهم(الطاب) على الذكور في حياتهم،كما هو حاصل من بعض الآباء، وترك ذلك للورثة من الذكور والإناث، فذلك هو العدل الذي أمر الله به،

والله ولي التوفيق
لجنة الوثيقة كل من الفاضلين ,,,
الاستاذ الدكتور عبد الكريم نوفان عبيدات
الدكتور جعفر محمد عبيدات