..

مونديال قطر : تأهل كوريا الجنوبية والبرتغال للدور الثاني

كنانة نيوز –

حقق منتخب كوريا الجنوبية تأهلا مثيرا للدور الثاني من كأس العالم لكرة القدم في قطر، بعد انتصاره على البرتغال بـ2 – 1، وتسجيله هدفا قاتلا في آخر أنفاس اللقاء، ليرافق المتصدر البرتغالي للدور الثاني، متقدما بفارق الأهداف المسجلة على الأوروغواي، المنتصر بدوره على غانا بـ2-0.

وبعد أن أسدل الستار عن مباريات هذه المجموعة، تصدرت البرتغال برصيد 6 نقاط، متبوعة بكوريا الجنوبية برصيد 4 نقاط، ثم الأوروغواي بنفس الرصيد من النقاط، مع فارق الأهداف المسجلة لصالح الكوريين، حيث سجلت الأوروغواي هدفين فقط، مقابل 4 أهداف للمنتخب الآسيوي. بينما تذيلت غانا الترتيب بـ3 نقاط.

ولم يكن أمام منتخبي غانا والأوروغواي من خيار وهما يدخلان هذه المباراة سوى الانتصار، من أجل ضمان العبور للدور الثاني، وهو ما زاد من منسوب إثارة اللقاء ونديته منذ صفارة البداية.

ممثلو القارة الأفريقية كانوا المبادرين للتهديد، وتحصلوا على ضربة جزاء في الدقيقة 25، غير أن نجم المنتخب أندري أيو لم يفلح في تحويلها إلى هدف التقدم.ولم يتأخر منتخب الأوروغواي في الرد ومعاقبة الغانيين على رفضهم الهدية، فسجلوا هدفين في أقل من 6 دقائق، حملا توقيع اللاعب جيورجيان دي أراسكايتا في الدقيقتين 26 و32.

وحاول منتخب غانا تقليص الفارق في ما تبقى من دقائق النصف الأول لكن محاولاته لم تعرف طريقها نحو الشباك.

محاولات المنتخب الغاني، استمرت في الجولة الثانية، لكنها افتقدت للدقة والتركيز، فيما كاد أن تضيف الأوروغواي ثالث الأهداف، من ركلة جزاء، أعلن عنها الحكم في البداية، لكنه تراجع عنها بعد عودته لتقنية الفيديو “الفار”، لتنتهي المباراة بانتصار الأوروغواي، لكنه لم يكن كافيا لتأهلها للدور الثاني.

في المواجهة الأخرى عن نفس المجموعة، حسمت كوريا الجنوبية تأهلها للدور الثاني، بطريقة مثيرة، بعد أن انتصرت على البرتغال، بهدف في آخر أنفاس اللقاء.

تقدم البرتغاليون مبكرا عن طريق اللاعب ريكاردو هورتا في الدقيقة الخامسة.

قبل أن يعدل الكوري يونغ غزين كيم النتيجة لمنتخب بلاده في الدقيقة 27.

وكاد كريستيانو رونالدو أن يمنح منتخب بلاده هدف التقدم قبل العودة لغرف الملابس، لكنه أضاع انفرادا مع الحارس الكوري في الدقيقة 30.

في الشوط الثاني، واصل الكوريون بحثهم الجاد على هدف الانتصار والتأهل للدور الثاني، وهو ما حققوه فعلا في الدقيقة 91 عن طريق اللاعب هي شانغ هوانغ، بعد تمريرة رائعة من نجم توتنهام الإنجليزي هيو مين سون.

وكان هدف هي شانغ هوانغ حاسما ومنح الكوريين فوزا مثيرا وتأهلا تاريخيا إلى الدور الثاني.

المصدر : الجزيرة