رئيس التحرير المسؤول: اسامة طارق الزعبي | الأحد - 2019/09/22
الرئيسية / شؤون صحية / تعهّد ليبدأ التغيير في  18 أيلول 2019  أبدع , غيّر , وألهم الاخرين

تعهّد ليبدأ التغيير في  18 أيلول 2019  أبدع , غيّر , وألهم الاخرين

كنانة نيوز – محمد محسن عبيدات

تحت رعاية صاحبة السمو الملكي الأميرة منى الحسين  يطلق مجلس اعتماد المؤسسات الصحية مبادرة يوم التغيير للسنة السادسة على التوالي  وتحت شعار ” تعهّد ليبدأ التغيير”  , بهدف تحفيز جميع العاملين في القطاع الصحي من أفراد ومؤسسات للتعهد بتقديم الأفضل في الرعاية الصحية وتنفيذ التعهد في يوم 18/9/2019 .

و تتمحور فكرة هذا اليوم في قيام جميع العاملين في القطاع الصحي من أفراد ومؤسسات بالتعهّد بمبادرات وأنشطة تركز على تحسين جودة الرعاية الصحية وسلامة المرضى، ثم تنفيذها في يوم واحد في السنة بتاريخ 18 أيلول 2019. وفي هذا العام يأتي التعاون بين مجلس اعتماد المؤسسات الصحية والمجلس التمريضي الأردني، بهدف تشجيع صانعي القرار ومدراء التمريض والممرضين والقابلات بأن يكونوا سفراء المرضى وداعميهم وأن يكونوا درعًا لحماية حقوق أفراد المجتمع في المجال الصحي.

ويوم التغيير هو اليوم الذي ينفذ فيه المتعهدون تعهداتهم التي من شأنها تحسين جودة الخدمات الصحية وتفعيل مبادئ سلامة المرضى وحقوقهم . ويهدف مجلس اعتماد المؤسسات الصحية من خلال يوم التغيير إلى تحفيز جميع العاملين في القطاع الصحي من أفراد ومؤسسات للتعهد قبل تاريخ 18/9/2019 بتقديم الأفضل في الرعاية الصحية وتنفيذ تعهداتهم في يوم التغيير 18/9/2019 وهذا الذي سينعكس على مستوى جودة الخدمات الصحية المقدمة على مستوى المملكة. ومبادرة “التغيير 6” جاءت بعد النجاح الكبير الذي حققته المبادرة في الأعوام الماضية .

والتعهد في يوم التغيير يعني أن يقوم  الشخص بتغيير وتحسين في عمله اليومي الروتيني مهما كان هذا التغيير بسيطا او جوهريا بحيث يُحسن مستوى الخدمة الصحية المقدمة لمتلقيها من قبلهم . وفي 18 أيلول 2019 هو يوم التغيير 6، ” أبدع، غيّر، وألهم  ” الاخرين  من خلال ايمانك بقوة التغيير مهما كانت بسيطة , فأبدع تعني :شاركنا تعهدك المُبتكر الذي سيساهم في إحداث التغيير في القطاع الصحي ويلهم الكثيرين للبدء بالتغيير, وغيّر تعني : قدم تعهدك بأي وقت قبل تاريخ 18/9/2019، لتتمكن من التغيير في يوم التغيير , وألهم تعني : كن القائد لتلهم الكثيرين بتعهدك وادفع عجلة التحسين معنا لنصل لرؤيتنا في رفع من مستوى الخدمات الصحية المقدمة للمواطنين.

اما عن كيفية التعهد فيكون ذلك من خلال تقديم التعهد الى مؤسسة اعتماد المؤسسات الصحية حتى ولو كان بسيطا لرفع مستوى خدمة الرعاية الصحية المقدمة و قبل 18 أيلول 2019 .و يجب على المؤسسات / الأفراد الراغبين بالمشاركة بيوم التغيير لعام 2019 القيام بمبادرات وأنشطة من شأنها إحداث تغيير وتحسين للعمليات والاجراءات المتبعة لأي من المحاور التالية :

 صوت المريض: كيف أكون صوت المريض؟ الإنصات الفعّال للمريض. احترام حقوق المريض مثل احترام شخصه وعدم التمييز بين المرضى، واحترام الخصوصية، وتقديم المشورة الصحية والدوائية وتقديم خدمات الرعاية في بيئة آمنة ومانعة للعدوى. تحسين تجربة المريض عند تلقيه خدمات الرعاية الصحية مثل الإسراع في المعاملات، وتقديم الشروحات التفصيلية للمرضى حول الخدمات المقدمة، والتفاعل والتعاطف مع كافة المراجعين، بالإضافة إلى تقديم الابتسامة للمريض. إشراك المريض بالمعلومات المتعلقة بوضعه الصحي من التشخيص والعلاج بهدف تمكينه من أخذ القرار فيما يتعلق برعايته الصحية.

 سلامة المريض :كيف أضمن سلامة المريض في المؤسسة الصحية؟ الالتزام بتطبيق القوانين و الأنظمة مثل تلك التي تعنى بترخيص العاملين وتدريبهم وحمايتهم، وإدارة الدواء، والتعامل مع الغذاء كما التعامل مع النفايات الطبية، ومنع العدوى، والطاقة الاشعاعية، وأنظمة الاختصاص والتصنيف الفني للممرضين. الالتزام بأداء الممارسات الآمنة مثل تقييم المخاطر وتقليلها سواء أكانت مخاطر سريرية كالسقوط والتجلط وتقرحات الفراش أو مخاطر اجتماعية أو مخاطر بيئية، بالإضافة إلى اتباع اجراءات الوقاية من العدوى. التأكد من أو استحداث بيئة آمنة تراعي متطلبات السلامة العامة مثل مخارج طوارئ، العزل والتهوية، التخزين، الحريق.

تحسين الجودة: كيف أساهم في تحسين جودة الخدمات الصحية؟ تطوير وتبني أدلة إرشادية للأمراض الشائعة والاجراءات الصحية المتكررة. تجميع وتحليل البيانات والمعطيات ذات العلاقة بالرعاية الصحية مثل بيانات ساعات الانتظار، وقت مكوث المريض، أكثر الإصابات شيوعًا، أكثر الخدمات المقدمة، وغيرها، والعمل على تحسينها. النظر في هيكلة وتنظيم سير العمليات بغرض تقليل الفاقد من خلال الإدارة الرشيقة. ضمان بيئة داعمة للشفافية تشجع على التبليغ عن الحوادث العرضية والأخطاء بغية تحسين النظام وتعزيز ثقافة عدم اللوم، مثل عقد اجتماعات دورية للجان الاعتلال والوفيات، الجودة وسلامة المرضى، والأخلاقيات وحقوق المرضى.

تمكين العاملين: كيف أمكّن العاملين في المؤسسة الصحية؟ العمل على تفعيل التخصصية في المهن الطبية. توفير القوى البشرية العاملة بشكل يناسب حجم الخدمة المقدمة ونوعيتها، مثل تكافؤ النسب بين الممرضين والمرضى. توفير برامج تعليمية وتدريبية للعاملين في المؤسسات الصحية بغرض تمكينهم من تحقيق الكفايات الوظيفية المطلوبة. تعزيز الرفاه الوظيفي للعاملين مثل عقد أنشطة منظمة للموظفين، وتقديم برامج صحية وترفيهية.

وعن المشاركة في التعهّد يكون ضمن أحد المحاور او المعايير التي حددها المجلس للمشاركة في يوم التغيير 6 من خلال تعبئة نموذج التعهد/المشاركة و قبل يوم 18/9/2019 ويقوم بتطبيق وتنفيذ التعهد في يوم التغيير. و بإمكان أي شخص المشاركة في يوم التغيير6 واحداث التغيير حتى لو كان من المستفيدين من الخدمات الصحية المقدمة له ، وإذا كان من الإداريين أو القادة أو المسؤولين فالمطلوب منه بان يكون القدوة ومصدر إلهام للجميع، فتبنيه إحدى التعهدات وتطبيقها فانه يدفع الجميع لتحريك عجلة التحسين والتغيير ويهدم كثير من الحواجز التي تمنع الإبداع عند الكثير من العاملين.

وعن اهم التعهدات التي سجلت لغاية الان وهي  تعهد صاحبة السمو الملكي الأميرة منى الحسين – حفظها الله :أتعهد بدعم الجهود الرامية للاستثمار بالقوى العاملة في مجال التمريض والقبالة والعمل الحثيث لتنفيذ التشريعات الناظمة للمهنة لتعزيز الصحة وحماية أفراد المجتمع.

وزير الصحة الدكتور سعد جابر : أتعهد بتحسين تجربة المريض أثناء تلقيه الرعاية و احترام حقوقه .

رئيس مجلس إدارة مجلس اعتماد المؤسسات الصحية المهندس سعيد دروزة : أتعهد أن تحسين جودة الرعاية الصحية من خلال الاستماع للمريض كشريك في تقديم الخدمة.

نائب رئيس مجلس إدارة مجلس اعتماد المؤسسات الصحية  ومدير عام المستشفى التخصصي الدكتور فوزي الحموري  : اتعهد بالعمل باستمرار على تطبيق افضل الممارسات لتحفيز كوادر المستشفى لتقديم خدمات عالية الجودة ولضمان سلامة المرضى .

عضو مجلس إدارة مجلس اعتماد المؤسسات الصحية – ممثلة قطاع المرضى، السيدة رندة الصيفي :أتعهد أن أعمل جاهدة على نشر الوعي أهمية المحافظة على النظافة بشكل عام لما له من أهمية في الحماية من الأمراض السارية و المعدية.

وتماشيًا مع رسالة مؤسسة اعتماد المؤسسات الصحية في إحداث تغيير إيجابي في القطاع الصحي الأردني من خلال يوم التغيير، اطلقت منظمة الصحة العالمية ولاول مرة حملة “اليوم العالمي لسلامة المرضى” في الـ 17 من شهر سبتمبر الجاري تزامُنًا مع حملة يوم التّغيير السادس.

شارك الخبر

بأمكانك مشاهدة

رفد مركز صحي حريما الاولي بشاشتي عرض الكترونية

كنانه نيوز  – بكر محمد عبيدات قامت شركة ميرسي كور العالمية برفد مركز صحي حريما …