رئيس التحرير المسؤول: اسامة طارق الزعبي | الأحد - 2019/09/22
الرئيسية / مقالات مختارة / كلفة غير مرئية / احمد حسن الزعبي

كلفة غير مرئية / احمد حسن الزعبي

كلفة غير مرئية

احمد حسن الزعبي

الطريق لا تأتي إلي أحد..والحلول ليست أنهاراً تجري من تحتك حتى تصطاد ما يحلو لك منها…من يريد للوطن الخير عليه أن يهرول هو نحو المخارج، لا أن يسد كل الثغور وثقوب الضوء..
اليوم يدخل إضراب المعلّمين اليوم الخامس..عضّ الأصابع ما زال مستمراً والشعب الذي يتألم ، هي في النهاية أصابعنا ، أصابع أبنائنا، هي قلبنا الموجوع على غياب الرؤية والإدارة والإرادة حتى..قلبنا الموجوع على تيه الدولة ، و تعدد المصادر ،وغياب الرجال الحقيقيين، موجوع لأن من جلسوا على كراسي المسؤولية يفكّرون “بالمكاسرة” والعبث بربطات العنق زهواً بالانتصار وأنهم لن يسمحوا بليّ الذراع ، وهم لا يعرفون ان المسؤولية الحقيقية هي التنازل ان بزم الأمر وهي الوفاء بالوعود ، والمسؤولية الحقيقية هي أن تنقذ وطنك ولو كان فديته دمك وليس هيبة ربطة عنقك!.
الحكومة تفكّر بكلفة 112 مليون دينار سنوياً التي يطالب بها المعلّمون..لكنها لا تفكّر بكلف أخرى غير مرئية أضعاف هذا الرقم ، هي لا تفكّر لو لحق موظفو القطاع العام بإضراب المعلمين طالبين تحسين رواتبهم؟ هي لا تفكّر بهذا الشلل الذي يصيب نصف دماغ الدولة كم تكلفته الاجتماعية والمادية والمعرفية؟…طيب ماذا لو لم تصرف الحكومة علاوة المعلمين وانفض الإضراب وعاد المعلمون الى صفوفهم ..بأي نفسية انهزامية وبأي مزاج وبأي انتماء سوف يعطي المعلم دروسه للطلاب في الوطن وحب الوطن وهو الذي ضرب في الاعتصام وهو الذي شوّهت صوره في مواقع التواصل وهو الذي عرّي في مراكز الأمن؟؟..بأي انتماء وبأي روح قتالية سيعود الى صفه الدراسي وقد هزمت إرادته وهو الذي كان يعلم طلابه قوة الإرادة والدفاع عن الحق ومواجهة الباطل ، هل تعرفون حجم الخطر الذي سيورثه المعلم المنهزم الى مليون ونصف طالب ينظرون الى عينيه كل صباح؟ ..انتم لا “تكاسرون” إرادة 120 ألف معلم ، غداً سيواجهكم مليون ونصف طالب كانوا قد شاهدوا وتابعوا معركة الحقوق والانتماء وحرية التعبير منذ بدايتها..أنت إن تستقوي على 120 ألف معلم …سيواجهك بعد سنوات مليون ونصف ممن لن يعودوا الى بيوتهم قبل ان ينتزعوا حقوقهم…هناك كلف غير مرئية لا يعرفها “البانكرز” ولا يمكن ان تلتقطها الآلآت الحاسبة فوق المكاتب..
اياكم ان يعود المعلّم مهزوماً حتى لو كان الثمن باهظاً دعوه ينتصر لينتصر الوطن في قلب الجيل القادم!.

احمد حسن الزعبي
ahmedalzoubi@hotmail.com

شارك الخبر

بأمكانك مشاهدة

إعادة أنتاج فراغ المعارضة السياسية في الاْردن !!!/ المهندس سليم البطاينة

إعادة أنتاج فراغ المعارضة السياسية في الاْردن !!! المهندس سليم البطاينة ان قاموس الفكر السياسي …