رئيس التحرير المسؤول: اسامة طارق الزعبي | الأحد - 2019/09/22
الرئيسية / اهم الأخبار / مركز حرثا القرآني يكرم طلبة الثانوية العامة

مركز حرثا القرآني يكرم طلبة الثانوية العامة

كنانه نيوز – بكر محمد عبيدات

ضمن ترجمته لفلسفته الهادفة لتعميق وتجسيد العلاقة التشاركية فيما بينه وبين المجتمعات المحلية ؛ أقام مركز حرثا القرآني حفلا خاصا بتكريم الطلبة الخريجين في الثانوية العامة لهذا العام الدراسي , برعاية استاذ الشريعة في جامعة اليرموك الدكتور محمد أحمد الربابعة وبحضور مدير المركز / إمام مسجد عثمان بن عفان / الدكتور أمجد محمد عبيدات وعدد من أولياء امور الطلبة المكرمين والطالبات في قاعة جمعية حرثا الخيرية .

ووجه الدكتور الربابعة خلال كلمة له جملة من النصائح التي إكتسبها نتيجة لسنوات طويلة في عمله كمحاضر في جامعة اليرموك والارشادات التي ستفيدهم في حياتهم الجامعية القادمة منها : أن يختار الطالب / الطالبة التخصص المناسب والذي سيخدمه ووطنه في قادم الايام ,وان يحرص على أن يكون من الطلبة المتميزين في حياتهم الجامعية , وان يكون إسمه على قائمة الشرف في الجامعة .

وبين الدكتور الربابعة بأن الطالب عليه ان يعي بان الحياة الجامعية ليست كما يصورها له الاعلام بانها عبارة عن رحلات واكل ساندويشات على الارصفة او تبادل المشاعر , وإنما هي حياة مليئة بالجد والتعب والمثابرة , وأن الجامعات لا تعطي علما وتدرس , بل تعطي مفاتيح العلم والمعرفة , وكل يجتهد في المجال الذي يتخصص به ويعمل .

ودعا الطلبة الى أن يكون مشوارهم الدراسي في الجامعات مليئا بالانجازات العلمية , وأن هذا الامر يتأتى من خلال الانخراط في النشاطات التي تنظمها جامعاتهم من خلال الدوائر والاقسام المعنية فيها , وأن يحرص كل طالب على ايجاد مكتبة خاصة به في بيته لتكون له مرجعا سواء في حياته الجامعية او بعد التخرج , وان لا يدخل المحاضرة الا وبيده دفترا وقلما , ذلك ان التوثيق أسا للمعرفة , وعدم اللجوء للتجاذبات الفرعية حيال جملة من القضايا المصيرية والتي لا يجني من ورائها الطالب نفعا ولا منفعة .

وأكد الدكتور عبيدات على ان سياسة مركز حرثا القرآني فضلا على الدور المنوط به في مجالات تحفيظ القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة ؛ فهناك مجالات أخرى لعمله , وأنه باقامته وتنظيمه لهذا الحفل يعمل على تفعيل مبدأ التشاركية فيما بينه وبين المجتمعات المحلية , وتعزيز الجوانب الايجابية لدى الطلبة وذويهم وبما ينعكس بصورة إيجابية عليهم وعلى المجتمعات المحلية التي بها يقيمون .

وقدم الدكتور عبيدات شكره وتقديره للدكتور الربابعة على الجهود الكبيرة التي يبذلها في شتى المجالات خاصة الدينية منها , متمنيا في ذات الوقت التميز والنجاح لكافة الطلبة الخريجين وان يحفظهم ويقيهم من كل شر , ويحفظ الاردن قيادة وشعبا واجهزة امنية ومدنية , ويبعد عنه كل يد لا تريد له الخير .

وقام راعي الاحتفال بتوزيع الهاديا والشهادات التقديرية على الطلبة الخريجين .

شارك الخبر

بأمكانك مشاهدة

الأحد..طقس خريفي مُعتدل بوجه عام

كنانه نيوز –  تكون درجات الحرارة حول الى أقل من معدلاتها بالنسبة لهذا الوقت من …