رئيس التحرير المسؤول: اسامة طارق الزعبي | الخميس - 2019/12/05
الرئيسية / الشريط الأخباري / الروابدة.. يرعى المؤتمر الأول لاتحاد الجمعيات الخيرية في محافظة اربد

الروابدة.. يرعى المؤتمر الأول لاتحاد الجمعيات الخيرية في محافظة اربد

كنانه نيوز – رعى الدكتور عبدالرؤوف الروابدةرئيس الوزراء الاسبق  المؤتمر الأوّل لاتحاد الجمعيات الخيرية لمحافظة إربد بعنوان (العمل الخيري والتطوعي بين الواقع والمأمول) في نادي ضباط الشمال.

واشتمل حفل الافتتاح والذي تحدث فيه كل من رئيس اتحاد الجمعيات الخيرية لمحافظة إربد الدكتور معين الشنّاق، وكلمة المشاركين ألقتها رائدة العمل التطوعي السيدة فايزة الزعبي نيابة عن السيدة أسمى خضر، بعدها تمّ عرض داتا شو حول نشاطات الاتحاد.

وفي ختام حفل الافتتاح تمّ تكريم رؤساء الاتحاد السابقين. وقد كان عريف حفل الافتتاح الشاعر أحمد الشطناوي.
هذا وقد هدف المؤتمر إلى عدة نقاط أساسية وهي:
-قدرة الجمعيات الخيرية لتحقيق أهدافها.
-قدرة الجمعيات الخيرية للحصول على المنح والمشاريع.
-اثر التمكين على الجمعيات والمنظمات الاهلية.
-بيان قيود قانون الجمعيات والانظمة المحددة على العمل التطوعي.
-التعرُّض لمعوقات الحصول على دعم وثقة المتبرعين.
-اثر قانون ضريبة الدخل على الجمعيات الخيرية.
-اثر المرأة والشباب في العمل التطوعي.
-دور الجمعيات الخيرية في الحماية الاجتماعية للاسرة والطفولة.
-اثر البرامج التطوعية على الشباب في ترسيخ ثقافة تقبل التنوع والاختلاف ونبذ التميز على اساس الاعاقة.
قدرة الجمعيات الخيرية على الحصول على المنح والمشاريع.
اثر تأهيل الهيئات الادارية للنهوض بمسؤولياتها.

وفي الجلسات الحوارية إنقسم المؤتمر إلى ثلاث محاور أساسية وكانت كالآتي:
المحور الأوّل: أثر الهيئات التطوعية في المجتمع المحلي.
المحور الثاني: قدرة الجمعيات الخيرية لتحقيق أهدافها.
المحور الثالث: البيئة التشريعية الناظمة للعمل التطوعي.
أمّا المحور الأول فقد تحدث فيه كل من:
ريم أبو حسان و قد تحدثت عن دور الجمعيات الخيرية في الحماية الإجتماعية للأسرة و الطفل .
والسيدة غدير محمد الحارث نيابة عن الدكتور مهند العزّة من المجلس الاعلى لحقوق الاشخاص ذوي الاعاقة، وقد تحدثت حول اثر البرامج التطوعية على الشباب في ترسيخ ثقافة تقبل التنوع والاختلاف ونبذ التميّز على اساس الاعاقة.
وقد أدار الجلسة الدكتور حميد البطاينة.

أمّا المحور الثاني فقد تحدث فيه كل من:
-المستشار العام للمهمات الانسانية العالمية السيّد جمال قطيش، وقد تحدث حول معوقات حصول الجمعيات على الدعم.
الدكتور عبد الله الخطيب الذي تحدث بدوره حول قيود قانون الجمعيات و الأنظمة المحددة للعمل التطوعي .
وتحدث النائب السابق رسمي الملاح الذي عن معوقات الحصول على و ثقة المتبرعين.
وقد أدار الجلسة النائب محمود الطيطي.

وفي المحور الثالث تحدث كل من:
– مدير الجمعيات في مديرية التنمية الاجتماعية /فرع إربد السيد محمد أبوطربوش نيابة عن مدير الجمعيات الخيرية في الوزارة الدكتور عايد العبادي و قد تحدث حول أثر تأهيل الهيئات الإدارية للنهوض بمسؤوليتها .
وتحدث الدكتور مصطفى العماوي  حول اهم المعوقات التي تواجه العمل الخيري والتطوعي امام مؤسسات الدولة (وزارة التربية والتعليم، دائرة ضريبة الدخل، مؤسسة الضمان الاجتماعي) وآليات معالجتها.
وتحدثت السيدة ناريمان الروسان،  حول حقوق المرأة والشباب في دعم العمل التطوعي والخيري وفقاً للتشريعات الناظمة.
وقد أدار الجلسة  السيّد صلاح الزعبي.

وفي ختام الجلسات تمّ تقديم بيان المؤتمر كما يلي:
((رسالة المؤتمر إلى جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظّم حفظه الله ورعاه
صاحب الجلالة الهاشمية الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظّم حفظه الله ورعاه
الموضوع: توصيات المؤتمر الاول لاتحاد الجمعيات الخيرية لمحافظة اربد
بعد التحية والاجلال لجلالتكم الهاشمية
نصدع لتوجيهاتكم السامية في دعم العمل الخيري والتطوعي لما له من رسالة سامية في خدمة اردننا الحبيب وابناء المجتمع المحلي والذي يعد القطاع الثالث (القطاع الخيري والتطوعي) حيث نتطلع لتحقيق رؤى جلالتكم في تذليل معوقات العمل الخيري والتطوعي والتغلب عليها ليعكس الأثر الايجابي على أبناء المجتمع المحلي سواء في اطلاق المبادرات أو الدور التوعوي أو خدمة ذوي الاحتياجات الخاصّة والأسر العفيفة.
وحيث تمّ عقد هذا المؤتمر في العشرين من تمّوز عام 2019 بعنوان (واقع العمل الخيري والتطزعي بين الواقع والمأمول) وهو المؤتمر الأوّل في هذا المجال ينظمه اتحاد الجمعيات الخيرية في محافظة اربد، وتم تقديم تسع اوراق عمل حول معيقات العمل الخيري والتطوعي قدمها ذوي الاختصاص والكفاءة لنخلص إلى عدة توصيات تحقق المأمول من عقد المؤتمر تسهم في النهوض بالواقع الخيري والتطوعي. منها:
-تعديل قانون الجمعيات الخيرية من حيث رفع عدد المؤسسين للجمعيات إلى 25 مؤسس واشتراط أن يكون للجمعية مقر.
-استثناء الجمعيات الخيرية من تطبيق قانون ضريبة الدخل.
مساواة الجمعيات الخيرية بلجان الزكاة من حيث الاعفاء الضريبي للمتبرعين.
-استثناء الجمعيات الخيرية التي تقدم خدمة رياض الاطفال من شروط تراخيص وزارة التربية والتعليم حيث تقدم الخدمة للاسر العفيفة.))
بعده تمّ قراءة التوصيات والتي ألقاها السيّد محمد لطفي العزّام وهي كما يلي:
لغايات الحد من الجمعيات الكثيرة ومتشابهة الاهداف. —–التوصية بتعديل القانون ليشترط وجود مقر للجمعية عند التأسيس.
-التوصية بتدريس مساقات ومواد عن العمل الخيري والتطوعي في الجامعات والمدارس.
-التوصية بانشاء مركز تدريب للهيئات الادارية للجمعيات -واشتراط الحصول على دورة عند التأسيس.
-إعادة النظر في موضوع الضريبة والعمل على الاعفاء الكامل للجمعيات من الضريبة والرسوم والانشاءات من البلدية.
المطالبة بفرض فلس الجمعيات اسوة بفلس الجامعات.
العمل على اعادة الثقة بين المتبرعين ومؤسسات الدولة بالجمعيات والعمل التطوعي.
-حثّ الجمعيات على تأسيس الائتلافات فيما بينهم.
-زيادة مخصصات وزارة التنمية الاجتماعية ووزارة التخطيط لدعم الجمعيات الخيرية.
-المطالبة بمساواة الجمعيات بلجان الزكاة من حيث الاعقاء الممنوح للمتبرعين.
-تشكيل لجنة من المختصين في مجال التشريعات بمنظمات المجتمع المدني تقوم بوضع مسودة مشروع قانون لمنظمات المجتمع المدني.
-عمل مساحات دائمة وأسواق لدعم الجمعيات المنتجة وبيع هذه المنتجات.
-شراكات مع مراكز الشباب وتفعيل البرامج التي تخدم الشباب.

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏١٣‏ شخصًا‏، و‏‏‏أشخاص يقفون‏ و‏بدلة‏‏‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏١١‏ شخصًا‏ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏١١‏ شخصًا‏، و‏‏بما في ذلك ‏ايمان الزعبي‏ و‏‎Mai M. Jadallah‎‏‏، و‏‏أشخاص يجلسون‏‏‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٤‏ أشخاص‏، و‏‏‏أشخاص يقفون‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏
شارك الخبر

بأمكانك مشاهدة

البحرين تعبر العراق إلى نهائي كأس الخليج

كنانه نيوز – رياضة –  تأهل المنتخب البحريني إلى نهائي كأس الخليج العربي “خليجي 24″، …