رئيس التحرير المسؤول: اسامة طارق الزعبي | الخميس - 2019/04/25
الرئيسية / مقالات مختارة / بتروح لحالها.. / احمد حسن الزعبي

بتروح لحالها.. / احمد حسن الزعبي

بتروح لحالها..

احمد حسن الزعبي

أكاد أجزم أن أول أمس الجمعة شهد نشاطاً ملحوظاً في قطاع “الملاحم” و”المعّاطات” و”الفحم السوداني” و”المعسّل” وبزر “دويرة الشمس” في مختلف مناطق المملكة بشكل غير مسبوق مقارنة مع باقي أيام السنة..لقد كان يوماً ربيعياً رائعاً ،والأردنيون لا يقبلون “شمة الهوا” بالتناوب ، فالقرار جماعي ولا تأجيل للزحف نحو أي بقعة خضراء يصادفها المتنزّه فيفرد عليه حصيرته وفرشاته ومناقله وأرجيلته..
لقد وهبنا الله طبيعة متنوعة جميلة مدهشة لا تجرؤ ألسنة النفاق وتقول أنها من انجازات فلان، هي كما خلقها الله منذ أن دحى الأرض ،التلال والجبال والوديان ومروج الترمس المرّ،وهضاب “المقره والحويرة” والدحنون تمارس حياتها وتستمر في بقائها وتكاثرها ، بعيداً عن “تخبيص” السياسيين وادعاءاتهم الساذجة..لكن في نفس الوقت برغم كل روعة الطبيعة التي منحنا الله إياها..الا أننا لم نحسن إداراتها أو صونها أو رعايتها كما يجب..
المسألة للتقريب ، تشبه تماماً كمن يملك دونم أرض في دير غبار على شارعين تقدر قيمته بمليون دينار ويستغله “بمعرّش بطيخ”..القيمة المكانية الرائعة لا يجاريها الاستثمار المناسب..بصورة أوضح حكوماتنا المتعاقبة بالوهن وغياب بعد النظر والشلل تريد “صبيّ بلا بيّ” تريد سياحة دون أن تشتغل على هذه السياحة ، على هذا “البترول الأخضر الذي قدّمه الله لنا هدية عظيمة “..هذه الثروة تبقى في حدودها ما لم تصنع منها سياحة حقيقية ..
كثير من المناطق السياحية التي تشهد إقبالا سياحياً استثنائياً لا يوجد فيه أدنى الخدمات…منطقة برقش ووادي اليرموك أم قيس على سبيل المثال يؤمها ألاف من الأردنيين كل جمعة بالمقابل لا يوجد حمام عمومي واحد وهذه أبسط الاحتياجات و”اقل واجب” على وزارة السياحة أو هيئة تنشبط السياحة أن تقدّمه للناس كي تضمن سياحة داخلية محترمة ونظيفة…عندما ينزنق طفل أو فتاة ، يبدأ البحث العائلي المضني عن شجرة “لايذة” أو صخرة مرتفعة لا تطالها عيون الآخرين…وتبدأ المشقة ويبدأ ارتفاع عداد “الزحمان”..هون؟ لا شايفيني هظلاك…طيب هناك؟ هذيك العجوز بتتفرج علي…طيب غاد؟ في عيلة قاعدة…هنااااك؟…في “شب قاعد بالبكم”…طيب وين آخذك وين انهزم فيك على رأي كاظم الساهر…خلص يابا بتروج لحالها..
وهكذا هي السياحة في بلدي …بتروح لحالها..

احمد حسن الزعبي
ahmedalzoubi@hotmail.com

شارك الخبر

بأمكانك مشاهدة

الإسلام والمسلمون والعرب في خطر /د. محمد المسفر

الإسلام والمسلمون والعرب في خطر د. محمد صالح المسفر قد يقول قائل إن الإسلام ليس …