رئيس التحرير المسؤول: اسامة طارق الزعبي | الإثنين - 2019/08/19
الرئيسية / الشريط الأخباري / إفتتاح محطة ضخ مياه حريما برعاية امين عام سلطة المياه المهندس الدحيات

إفتتاح محطة ضخ مياه حريما برعاية امين عام سلطة المياه المهندس الدحيات

كنانه نيوز – محليات – بكرمحمد عبيدات

افتتح امين عام سلطة المياه المهندس اياد الدحيات اليوم محطة ضخ مياه حريما بحضور السفير الياباني لدى الاردن هيديناو ياناغي ورئيس بعثة اللجنة الدولية للصليب الاحمر في الاردن يورغ مونتاني ومتصرف لواء بني كنانة زياد الرواشدة وعدد من وجهاء ورؤساء البلديات في المنطقة .

وبين المهندس الدحيات بان خطط وزارة المياه والري / سلطة المياه في مناطق الشمال تهدف لمواجهة الظروف الاستثنائية التي تمر بها المملكة نتيجة تواجد مئات الالاف من اللاجئين من الاشقاء السوريين بالتعاون مع المنظمات الدولية والمنظمة الدولية للصليب الاحمر لتلبية الاحتياجات المتزايدة خلال الصيف القادم سواء للمواطنين في هذه المناطق او اللاجئين في الشمال من خلال افتتاح مشاريع جديدة لادخال مصادر مائية جديدة تقليدية وغير تقليدية بما يلبي طموحات وتطلعات المواطنين .

وقال الدحيات بان الجهود مازالت متواصلة لاستكمال وتنفيذ عدد من المشاريع التي تم التخطيط لوضعها ضمن الخدمة في رفع وتحسين كميات التزويد المائي لمعظم المناطق في المملكة مما سينعكس على كميات مياه اكبر لكل مواطن في مناطق لواء بني كنانة وخاصة مناطق خرجا ، ابواللوقس ، حريما ، الخيرية ، القصفة ، السيلة ، الخريبة ، كفرجايز ، المثلثات ومستشفى اليرموك وسما الروسان التي سيلمس الاهالي فيها تحسنا نوعيا في كميات المياه بزيادة حوالي 200م3/ ساعة .

واشار انه تم اعادة تأهيل محطة ضخ المياه في حريما وتركيب 3 مضخات حديثة وبناء خزان مياه جديد بطاقة (500م3 ) وتركيب انظمة للطاقة الشمسية ضمن خطط الوزارة / سلطة المياه لتخفيض فاتورة الطاقة بتمويل من منظمة الصليب الاحمر بقيمة حوالي نصف مليون دينار وكذلك تنفيذ شبكة مياه جديدة لمنطقة حريما بتمويل من منظمة اليونسيف بقيمة حوالي 600 الف دينار اردني بما يحقق الخدمة وفق افضل المستويات للمواطنين واللاجئين المقيمين في التجمعات السكانية .

وعبر الدحيات عن حرص الحكومة الاكيد على ايجاد كافة الحلول لكافة المشكلات في كافة المناطق وبالاخص المناطق الشمالية والتي تعاني اوضاعا استثنائية بسبب اللجوء اليها مما حمل اهالي المناطق اعباء جسام .

واكد على ضرورة تحسين نوعية الخدمة المقدمة للمواطنين وان جميع المطالب للمواطنين تنال كل الاهتمام وان ادارة مياه اليرموك حاليا اكثر فاعلية .

ودعا الدحيات جميع الاهالي في المنطقة ان يكونوا داعمين للجهود المتواصلة للوزارة/ سلطة المياه في حماية مقدرات المياه لان المحافظة عليها سيسرع الاستجابة لتطلعات ومطالب المواطنين وتلبيتها بكل فاعلية وتامينهم بالاحتياجات المائية بعدالة.

ودعا الامين العام الجميع الى مؤازرة ومساندة جهود وزارة المياه والري/ سلطة المياه في حملتها الهادفة لحماية مقدرات المياه والصرف الصحي كونها تصب في مصالح المواطنين جميعا خاصة بعد الدراسات الاخيرة التي كشفت عن خطورة الوضع على الاحواض الجوفية وتراجع سطح المياه فيها الى مستويات قياسية .

وشكر حكومة وشعب اليابان واللجنة الدولية للصليب الاحمر للدعم الذي تقدمه لقطاع المياه لتجاوز التحديات التي يواجهها الاردن.

من جانبه اوضح السفير الياباني هيديناو ياناغي ان الاردن تحمل اعباء كبيرة في مواجهة الكوارث التي حلت بالمنطقة خاصة مشكلة اللاجئين مؤكدا ان اليابان كمدافعه عن الامن البشري تشاطر اللجنة الدولية للصليب الاحمر جهودها حيث قدمت اليابان منذ عام 2017 مساعدات تمويلية للصليب الاحمر بقيمة (2,5)مليون دولار كاشفا النقاب عن عزم اليابان تقديم دعم اضافي خلال 2018 بقيمة مليون دولار للمنظمة.

واضاف انه بسبب التحديات التي يواجهها
الاردن في نقص امدادات المياه فقد قدمت اليابان منحة الى الحكومة الاردنية عام 2013 لتنفيذ مشاريع مائية بقيمة (24,6)مليون دولار بهدف تحسين شبكات الامداد بالمياه والصرف الصحي بالمحافظات الشمالية .

ودعا الى مزيد من الدعم لتحسين خدمات المياه في المملكة مؤكدا على استمرار اليابان في تقديم دعمها للاردن خاصة وانه يعد حجر الزاوية للاستقرار في منطقة الشرق الاوسط.

واكد رئيس بعثة اللجنة الدولية للصليب الاحمر يورغ مونتاني ان الاردن استقبل مئات الالاف من اللاجئين حيث سارعت المنظمة ومنذ عام 2014 لتقديم الدعم لاعادة تاهيل البنية التحتية في المجتمعات المستضيفه .
واوضح انه تم تنفيذ (27)مشروع منذ عام 2014 تضمنت خطوط ناقلة رئيسية وشبكات توزيع ومحطات معالجة ومحطات ضخ وابار استفاد منها (600)الف من الاردنيين واللاجئين السوريين .

واضاف ان اللجنة الدولية للصليب الاحمر تواصل دعمها للعائلات السورية والاردنية التي تعيلها نساء على تلبية احتياجاتها الاساسية والتقليل من فرص تعرضها للعنف عن طريق مساعدات نقدية لتاسيس مشاريع تجارية صغيرة خاصة بها .

ولفت الى ان المنظمة تواصل جهودها على المستوى الدولي لتامين ملايين السكان في منطقة الشرق الاوسط للوصول الى المياه مثمناً مساهمة اليابان في دعم اللجنة الدولية للصليب الاحمر.

وبين متصرف اللواء زياد الرواشده بأن الاردن يعاني الكثير جراء اللجوء السوري خاصة فيما يتعلق بقطاع المياه من حيث نقص مصادره وتهالك البنى التحتية المخصصة لضخ المياه , وان دعم وتوفير المنح للاستثمار في مشاريع البنى التحتية والخدماتية لها تأثيراتها الايجابية بصورة مباشرة على المواطنين واللاجئين على حد سواء .

ولفت الرواشده الى أن القيادة الهاشمية بقيادة الملك عبد الله الثاني تبذل قصارى جهدها في سبيل إنهاء معاناة المواطنين السوريين سواء اولئك القابعين في الداخل او المهجرين , لافتا الى انه وعلى الصعيد الداخلي فقد سخرت جميع مقدرات الدولة لخدمة اللاجئين السوريين كم الحال في السابق ,حيث تم استقبال اللاجئين من العراق والكويت وفلسطين وليبيا , متأملا من سفير اليابان لدى الاردن القيام بحث حكومته على بذل المزيد في سبيل تخفيف المعاناة عن الاردن في شتى المجالات , منوها بأن المفوضية السامية قد اعلنت تخفيض كبيرفي الميزانية , متسائلا عن الغاية المرجوة من وراء ذلك الامر , مقدما شكره وتقديره للحكومة اليابانية على ما قدمته وتقدمه للاردن .

وتجول السفير الياباني والحضور في مختلف اقسام المحطة , وإطلعوا على الية عملها .

شارك الخبر

بأمكانك مشاهدة

الدكتور محمد نجيب الصرايره عميدا لكلية اعلام جامعة البتراء

كنانه نيوز -مع الناس – بكر مجمد عبيدات قرر مجلس أمناء جامعة البتراء تعيين الاستاذ …