الهواري: قد نضطر لإتخاذ إجراءات أكثر قسوة إذا خرج الوضع الوبائي عن السيطرة

كنانة نيوز – قال رئيس المركز الوطني لمكافحة الأوبئة، د. فراس الهواري، إن الحكومة قد تضطر لاتخاذ اجراءات أكثر قسوة من الحالية، فيما إذا خرج الوضع الوبائي عن السيطرة، مشيرا إلى أن الأرقام التي تُسجّل اليوم مقلقة، إذ تقترب الطاقة الاستيعابية للمستشفيات من ذروتها.
وأضاف الهواري في تصريحات صحفية، الثلاثاء، إن الرقم الأكثر اثارة للقلق هو عدد الدخولات إلى المستشفيات، فقد وصلنا إلى (2800) حالة، أي أكثر من الموجة السابقة بـ600 حالة، وإذا استمرّ هذا الوضع (10) أيام فيمكن أن نصل إلى (1500) حالة اضافية عن الحالية، وهذا يشكّل حملا هائلا على القطاع الصحي والكوادر الصحية، مؤكدا أنه “لولا المستشفيات الخاصة، لانهار القطاع الصحي بأكمله”.
وأكد الهواري أن الالتزام بالكمامة والتباعد يغنينا عن أية اجراءات جديدة، بالاضافة إلى الاقبال على أخذ المطاعيم، رافضا اتخاذ القرارات الحكومية كمبرر لعدم الالتزام بوسائل الوقاية، فيما تساءل: “ما الحلّ إذا وصل القطاع الصحي إلى أقصى طاقة استيعابية؟”.
وناشد الهواري القطاع الخاص لمراعاة أوضاع موظفيه والسماح لهم بالمغادرة مبكرا حتى نتجنب الاكتظاظ في الأسواق في آخر ساعات الحظر.
وفي تعليقه على الاحتجاجات الليلية التي تشهدها بعض المناطق، قال الهواري: “إن تجربة العالم أثبتت أن أي تجمعات دون الالتزام بوسائل الوقاية تسهم في نقل العدوى، وأخشى أن ينقل أولئك الشباب العدوى إلى الفئة الأكثر اختطارا في منازلهم من آبائهم وأمهاتهم”.
ولفت الهواري إلى أن “معدل تكاثر الفيروس في الأردن يزيد عن 2.5 وهو أسوأ بشكل مضاعف عن معدله في إيطاليا”.