..

بيان صادر عن رابطة الكتّاب الأردنيين استنكارا للحملة الفرنسية ضد الإسلام

كنانة نيوز-  تتابع رابطة الكتّاب الأردنيين الأحداث الأخيرة في فرنسا وما رافقها ويرافقها من هجمة غير مسبوقة على الإسلام على المستويات كافة. إنّ رابطة الكتّاب الأردنيين تدين وبشدة, كافة مظاهر الإرهاب وأشكاله أيًا كان منشؤها ومصدرها, وتؤكد أنّ الشرائع السماويّة جميعها تدعو إلى ذلك, وتدعو لتعزيز قيم التسامح والحوار ونبذ العنف والتطرف بكل أشكاله. إنّ رابطة الكتّاب الأردنيين لتؤكد على وسطية الإسلام التي تمّ بيانها في رسالة عمّان, وتدعو الأمم والشعوب كافة, إلى قراءة الإسلام قراءة حقيقية بعيدة عن تصرفات البعض, الذين يحاولون تشويهه ولصق التهم الكاذبة به بأقوالهم وتصرفاتهم البعيدة عن الثوابت الإسلامية, التي تدعو إلى المحبة والجدال بالتي هي أحسن, والدعوة بالحكمة والموعظة الحسنة, وهي في هذا السبيل تؤكد على ضرورة احترام المقدسات والشرائع جميعها, واحترام أتباعها, وتستنكر الحملة الفرنسية التي تحاول تشويه صورة الإسلام الحقيقية, وتضرب بعرض الحائط مشاعر ما يزيد على المليار ونصف المليار من المسلمين على هذا الكوكب, وتدعوها للتراجع وإعادة النظر في التعامل مع الإسلام والمسلمين، الذين لم ينسوا الفظائع والجرائم غير الإنسانية التي ارتكبتها فرنسا بحق الجزائر والدول التي استعمرتها.
المحامي أكرم الزعبي رئيس رابطة الكتّاب الأردنيين