..

الرفاعي..منتقدا الحكومة السرطان بات ينهش لحوم الأردنيين وعظامهم بصورة مرعبة .

كتب رئيس الوزراء الاسبق سمير الرفاعي على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك منتقدا الحكومة وما تتخذه من تدابير بشأن مرض السرطان وتالياً نص المقال:
السرطان….

– نعم ، هكذا سأبدأ منشوري ، لن أواري في كلماتي ، لن أسميه المرض الخبيث ، لن أسميه المرض اللعين ، ولن أسميه المرض (اللي ما بتسماش) ، إنه المرض الذي بات ينهش لحوم الأردنيين وعظامهم بصورة مرعبة .

يوم أمس ، قمت بواجب العزاء بوفاة زميل وأخ أصغر عمراً ،حبيب ؛ أمجد كراجة ، المهذب والوسيم والرائع ؛ ولمّا يتجاوز الأربعين من عمره ، كان الله مع أهله ، ومع الصابرة والدته ؛ والتي دفنت فلذة كبدها وقد جاوزت الثالثة والثمانين ، قضى بالسرطان ، واليوم سأتوجه إلى (خرجا ) الجميلة ، للتعزية بالأستاذ الخلوق ، العروبي القومي المناضل ؛ الحبيب ؛ سليم الزعبي ، والذي قضى بالسرطان ، وقبل عدة أيام ؛ شاركت بمراسم دفن ابن صف لي منذ نعومة الأظفار ؛ الحبيب المهندس ؛ عماد أبو الفيلات ، والذي قضى بالسرطان ، صديق رائع لي ، قضى ثلاثة أخوة له ، و رابعهم ، مرضه في مراحل متقدمة ، قضوا من السرطان !!.

كما منطق (غوّار) ، أن نفتح (لندن) لنسمع أو نعرف أخبارنا ؛ فإننا نعرف أن غذاءنا مسرطن من دولة الإمارات !! لا يكون رد فعل حكومتنا الرشيدة أنها مسألة خطرة جدا وأن المشانق يجب أن تعلق لكل مشارك في (القتل) أو مقصر في الرقابة ، ولكن يكون رد فعلها ، أن ما قالته الإمارات ينطوي على (مغالطات) !! لماذا (تتبلى) الإمارات علينا ؟! وهل للإمارات ، وعلاقتنا معها ممتازة ، وتملك البلايين ، مصلحة أن تسيء لنا من أجل كيلو بندورة ؟!!!.

كم روح أخرى ستزهق من هذا المرض ، لتقول الحكومة أن الأمر جِدُّ خطير ، ولا بد من تدابير رادعة ، و إجراءات و دراسات وأبحاث و ندوات و مؤتمرات ؟!!.

– أيتها الحكومة الرشيدة ، كما أن الأردن (ينتخب) للامركزية و لمجالس بلدية ، فالأردن (ينتحب) من السرطان ومن جرائم السير القاتلة….فماذا أنتِ فاعلةٌ ؟!!.