“تل أبيب” ترفع درجة التأهب الأمني بعد هجومها على القنصلية الايرانية في دمشق

كنانة نيوز –

أفادت القناة 12 العبرية، بأن “تل أبيب” رفعت درجة التأهب الأمني في جميع بعثاتها الدبلوماسية بعد الهجوم على دمشق.

وكانت أفادت وسائل إعلام إيرانية بمقتل محمد رضا زاهدي القيادي في فيلق القدس في سوريا ولبنان بالغارة التي شنها الاحتلال الإسرائيلي.

وقالت وكالة الأنباء السورية (سانا) إن عدوانا شنته طائرات الاحتلال الإسرائيلي استهدف المبنى.

ونقلت عن مصدر عسكري قوله إنه الاحتلال شن عدوانا جويا من اتجاه الجولان السوري المحتل مستهدفا عددا من النقاط في محيط دمشق.

وقالت هيئة البث العبرية إن القصف في سوريا اليوم بمثابة رسالة من الجيش إلى حزب الله، مشيرة إلى أن الجيش انتظر مغادرة القنصل الإيراني واستهدف محمد رضا زاهدي القيادي في فيلق القدس.