..

حتى الأموات بإمكانهم التفاعل على مواقع التواصل!

كنانه نيوز- العنوان أعلاه حقيقة وليس ضربا من الفرقعة الإعلامية، وهو ما تناوله البرنامج الأميركي Mostly Human ، وتناقلته وسائل إعلام حيث سلط الضوء على ما تعنيه وفاة شخص ما في العالم_الرقمي ، شارحة كيفية التفاعلمع الأهل و الأصدقاء حتى عقب مفارقة_الحياة.

فقد أضحى بإمكانك أن تغرد وتراسل من تحب وأنت ميت، عن طريق برنامج DeadSocial أو ” حانوتي_سوشيال “، الذي يدير حساباتك الإلكترونية بعد وفاتك. إذ يمكنك كمستخدم، أن تبرمج مسبقا رسائل وداع لأهلك وأصدقائك، كما يتيح لك إرسال رسائل تهانٍ بتواريخ محددة، وذلك بترك أرشيف رسائل لم تقلها من قبل.

وبلغ مستخدمو هذا البرنامج حوالي 10 آلاف مستخدم، من الأحياء والأموات، الذين يمكنهم التواصل مع محبيهم بعد  وفاتهم، أين سيظهر البرنامج تلقائيا رسالة لهم مسبقة التسجيل.