..

تغريم صاحب كلب ” 20 “ديناراً لافتراس كلبه “جديا” في إربــد

كنانة نيوز –
أنهت محكمة صلح جزاء لواء الكورة في محافظة إربد نزاعا بين اثنين من أبناء العمومة، بعد أن قررت تغريم صاحب ثلاثة كلاب هاجمت حظيرة أغنام وتمكن أحدها من افتراس رأس من الماعز (جدي).

وادانت محكمة صلح جزاء لواء الكورة المشتكى عليه بجرم التسبب بنفوق حيوان خلافا لأحكام المادة (452/4) من قانون العقوبات، وحكمت عليه عملا بأحكام ذات المادة بالغرامة (20) دينارا، وذلك بعد ان وجدت المحكمة أن شهود المشتكي قد اجمعوا على ان الكلب الذي هاجم (الجدي) العائد للمشتكي، ما أدى لنفوقه، هو من كلاب المشتكى عليه.

ووجدت المحكمة ان وقائع هذه الدعوى تتلخص بأنه المشتكي “صاحب حظيرة الاغنام” تقدم بهذه الشكوى على سند من القول انه بتاريخ 2/8/2022 قامت الكلاب المملوكة من قبل المشتكى عليه بمهاجمة الاغنام التي يمتلكها حيث قام احداها بافتراس رأس ماعز (جدي) ثم هربت باتجاه منزل المشتكى عليه وقدمت الشكوى وجرت الملاحقة.

وقال المشتكي ان الوقت كان فجرا عندما استيقظ على صوت أغنامه الموجودة في حظيرة جانب منزله وهي تتعرض للهجوم من قبل ثلاثة كلاب، وانه عندما خرج لاستطلاع الامر هربت الكلاب ودخلت الى منزل ابن عمه المتشكى عليه، فيما شاهد (جديا) كان قد تعرض للافتراس والنفوق بسبب الهجوم.

وأضاف المشتكي ان الكلاب لم تكتف بهجوم واحد في تلك الليلة بل حاولت الهجوم قرابة خمس مرات وتم منعها، وفي كل مرة كانت تذهب باتجاه منزل المشتكى عليه الذي لم يستجيب للاتصالات ولقرع باب منزله بهدف منع هجوم كلابه.