..

الطراونة: يحذّر من “ابرة البرد” خلطة كارثية لها آثار خطيرة

كنانة نيوز –
حذّر إختصاصي الأمراض الصدرية والتنفسية، الدكتور محمد حسن الطراونة، من خطورة ما تُعرف بـ “ابرة البرد”، قائلا إنها “خلطة كارثية” بكلّ معنى الكلمة.
وأضاف الطراونة في منشور عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك: “هي خلطة كارثية، ومع الأسف متعارف عليها جدا في الوطن العربي بـ” الابرة السحرية” حيث يقوم أي شخص مصاب بالبرد بالدخول إلى الصيدلية وطلب “ابرة البرد” وهو الثلاثي “حقنة مضاد حيوي، حقنة كورتيزون، حقنة مسكنة”، واحيانا مضادات الهستامين”.
وأوضح الطراونة: “هذا الكوكتيل يتسبب في ارتياح وقتي للمريض، حيث سيشعر بزوال وقتي للأعراض المصاحبة لنزلات البرد وذلك نتيجة لمجموعة الأدوية التي حصل عليها في هذه الحقنة”.
ولفت الطراونة إلى الآثار الجانبية الخطيرة لـ”ابرة البرد”، مبيّنا أن “عدوى البرد لا تحتاج إلى مضاد حيوي لأنها عدوى فيروسية يتعافى منها الإنسان تلقائيا، بينما ترفع نسبة البكتيريا المقاومة للمضادات الحيوية، بالإضافة إلى كون الكورتيزون له آثار جانبية خطيرة جدا على الإنسان”.
وأشار الطراونة إلى أن “استخدام المسكنات لما له من خطورة على الكبد والكلى، كذلك يمثل خطورة كبيرة على مرضى الحساسية، وخصوصًا مرضى الربو، إلى جانب التدخلات الدوائية الناتجة عن خلط كل هذه الادوية في إبرة واحدة”.