..

أحياء في بلدية الكفارات لا تَصِلها المياه

كنانة نيوز –

في الوقت الذي تشكو فيه العديد من الأحياء السكنية في مناطق بلواء بني كنانة ؛ نجد ونشاهد كميات كبيرة من المياه تنساب في سعة الشوارع دونما مبرر او داعٍ  , وأن هذا الأمر يؤدي الى الاضرار بالمصالح العامة للمواطنين والوطن , ويؤثر بصورة سلبية على البنى التحتية من شوارع وخلافها .

وأشار مواطنون من حي العمرية الى الشمال من منطقة حرثا التابعة لبلدية الكفارات الى أنهم باتوا يواجهون واقعا مريرا , جراء عدم وصول المياه الى منازلهم , وأنهم يضطرون وأمام حاجتهم المستمرة للمياه للاستخدامات المنزلية المختلفة , يضطرون لشراءها من صهاريج مياه خاصة لا يعرفون مصدرها ولا مدى صلاحيتها للاستخدامات البشرية , وبأسعار عالية , الامر الذي يضيف على اعبائهم المالية المرهقة والمثقلة بالاصل أعباء إضافية هم عنها بغنى .

ولفتوا الى ان معاناتهم مع المياه ليست بالجديدة , بل هي مشكلة قديمة جديدة ,ومنذ سنوات طويلة , وأن الجهات المعنية بالمياه لا تقوم بالواجبات المنوطة بها على الشكل الامثل , سوى الوعود , ولا سواها , وانهم باتوا في حيرة من أمرهم , خاصة وأنهم يشاهدون المياه تنشاب في شوارع قريبة منهم , في الوقت الذي لا تصل فيه المياه لمنازلهم .

وتسائلوا عن السبب الكامن من وراء حرمانهم من أبسط حقوقهم المائية , وهي ان تصلهم المياه الى منازلهم بالصورة المناسبة والكميات التي تكفي حاجتهم منها , وانهم باتوا في حيرة من أمرهم , وانهم يقومون بدفع ما عليهم من التزامات مالية للجهات المعنية , منوهين الى انهم يشعرون بغصة في الحلق جراء عدم وصول المياه لمنازلهم , في الوقت الذي تنساب كميات كبيرة من المياه في سعة الشوارع القريبة من أحيائهم السكنية .

وعلى ذات السياق ؛ بين مواطنون بأنه لا يوجد لدى الجهات المعنية بادوار المياه اية تنظيم او ادنى التزام بالمواعيد التي يعلنونها سواء على مواقع موظفي المياه المعنيين او على صفحات ناشطين , وانهم يقعوا نتيجة لهذا الامر – عدم الالتزام بمواعيد المياه – في حيرة من أمرهم , موضحين بأنه لا يجوز باي حال من الأحوال ان يبقوا تحت رحمة مواقع التواصل الاجتماعي فيما يتعلق بالاعلان عن مواعيد المياه .

وأوضح مواطنون بانه تم الاعلان عن دور المياه في منطقة حرثا اليوم , على صفحات التواصل الاجتماعي , الا انه لم يتم الإلتزام بالموعد المعلن من قبل المعنيين لاسباب لا يعرفونها , داعين الجهات المعنية بضرورة العمل على ايصال المياه لمنازلهم بالسرعة الممكنة .

داعين الجهات المعنية لضرورة معاملة المواطنين بسواسية لا ان يكون هناك تمييز لمواطن على حساب مواطنين آخرين , وان يعتمدوا العدالة في عملية توزيع المياه على المواطنين .