..

توصيات ندوة متخصصة عن مخلفات الزيتون باربد

كنانة نيوز – بكر محمد عبيدات

أوصى المشاركون في ورشة الإدارة المتكاملة لمخلفات معاصر الزيتون التي نظمتها مديرية البيئة في محافظة إربد، بالتعاون مع كلية الحصن الجامعية، في ختام أعمالها، اليوم الخميس، بإنشاء محطات ريادية نموذجية لمعالجة مياه الزيبار الناتجة عن عصر الزيتون، وإنشاء مدينة لعصر الزيتون على غرار المدن الصناعية.

وأوصت الورشة بتطوير الطرق العلمية ذات الجدوى الاقتصادية لاستغلال مياه الزيبار في العديد من الصناعات كالمبيدات والأدوية ومواد التجميل، إلى جانب إمكانيات استخدامها كسماد للتربة الزراعية وري المحاصيل.

ودعا المشاركون إلى أهمية تفعيل دور مجلس الزيتون الأعلى والتنسيق مع الجهات الرسمية والخاصة للحد من الآثار البيئية لمخلفات معاصر الزيتون، وتحفيز أصحاب المعاصر للالتزام بالقواعد البيئية ودعمهم للأبحاث المتصلة بهذا الشأن، بالإضافة إلى تنفيذ البرامج والنشاطات التوعوية ونقل التقنيات الحديثة لمعالجة مياه الزيبار ومادة الجفت.

وكانت الورشة قد ناقشت أوراق عمل علمية من أكاديميين ومختصين، تضمنت إدارة مخلفات عصر الزيتون، وطريقة التطوير لتحديد مركبات زيت الزيتون ومخلفاته، وإنتاج الغاز الحيوي من مخلفات الزيتون، والواقع البيئي للمخلفات وإدارتها، والتحديات التي تواجه لواء بني كنانة بسبب مخلفات الزيتون، ودور الإدارة الملكية لحماية البيئة لضمان نقل مياه الزيبار بطرق آمنة وآلية ضبط المخالفين من أصحاب الصهاريج والعقوبات القانونية المتخذة