..

المغرب يتصدر المجموعة السادسة بكل جدارة ويتأهل للدور الثاني في مونديال قطر 2022

كنانة نيوز –

تأهل المنتخب المغربي إلى الدور ثمن النهائي من كأس العالم 2022 لكرة القدم المقامة في دولة قطر، عقب فوزه المستحق على كندا بنتيجة 2-1 على ملعب الثمامة، في الجولة الثالثة والأخيرة من الدور الأول للمجموعة السادسة.

ورفع منتخب “أسود الأطلس” رصيده إلى 7 نقاط تصدر بها المجموعة، مقابل 5 نقاط لكرواتيا التي حلت في المركز الثاني.

مباراة المغرب وكندا
أخذ المنتخب المغربي الأمور على محمل الجد منذ البداية، فضغط عبد الحميد الصابيري على الحارس الكندي ميلاد بوريان، الذي لم يحسن السيطرة على الكرة، إذ طالت منه ووصلت إلى حكيم زيّاش، الذي رفعها بلمسة واحدة من فوق الحارس، لتستقر في الشباك عند الدقيقة الرابعة، ليحرز أول أهداف المغرب.

لم يركن “أسود الأطلس” إلى الخلف وواصلوا ضغطهم بغية تعزيز النتيجة، وهو ما حدث فعلا بعد تمريرة طويلة من أشرف حكيمي، ضرب بها دفاع كندا، واستفاد منها يوسف النصيري، الذي سدّد الكرة بقوة لتمر من تحت الحارس بوريان، ليتقدم المغرب بالهدف الثاني في الدقيقة 23.

انخفض أداء اللاعبين المغاربة قليلا وهو ما منح الفرصة لنظرائهم في كندا من أجل امتلاك الكرة، وتشكيل بعض ملامح الخطورة.

ومن أول هفوة، تمكن منتخب كندا من تقليص الفارق بعد تمريرة عرضية أرضية من الجهة اليسرى من سام أديكوغبي، حوّل المدافع المغربي نايف أكرد طريقها إلى شباك بلاده بالخطأ في الدقيقة 40، رغم محاولة ياسين بونو صدها.

وسجّل النصيري هدفا ثالثا للمغرب في الوقت بدل الضائع من الشوط الأول، لكن حكم الراية ألغاه بداعي التسلل إثر تدخل أكرد باللقطة، قرار تم تأكيده بتقنية حكم الفيديو (فار).

وتعاطفت العارضة مع المغاربة في الشوط الثاني، التي منعت هدف التعادل لكندا في الدقيقة 71، بعد رأسية من أتيبا هتشنسون نزلت على خط المرمى، لتنتهي المباراة بفوز المغرب بهدفين لواحد.

وبصعوده إلى الدور ثمن النهائي، كرّر منتخب المغرب إنجاز سلفه من جيل الثمانينات بالوصول إلى هذه المرحلة مونديال المكسيك 1986.

مباراة كرواتيا وبلجيكا
وفي اللقاء الثاني الذي أقيم بنفس الموعد على ملعب أحمد بن علي، اكتفى منتخبا كرواتيا وبلجيكا بنتيجة التعادل السلبي.

ورغم حاجة منتخب بلجيكا للفوز من أجل مواصلة المشوار في البطولة، إلا أنه ظهر بوجه شاحب ولم يقم بأي محاولة على المرمى، وهو نفس الأمر الذي انطبق على كرواتيا، التي يكفيها التعادل من أجل التأهل.

واحتسب الحكم الإنجليزي أنتوني تايلور ضربة جزاء لكرواتيا، قبل أن يقرر إلغائها بعد العودة لتقنية حكم الفيديو (فار)، إثر وجود حالة تسلل في أول اللعبة، وكان ذلك أبرز ما حدث في الشوط الأول.

الشوط الثاني بدأ مغايراً لسابقه، وفي الدقائق الخمس الأولى منه، تألق حارسا المرمى في المنتخبين، حيث أمسك دومينيك ليفاكوفيتش، حارس كرواتيا، برأسية البديل روميلو لوكاكو، بينما استعان تيبو كوتروا، حارس بلجيكا، بأطراف أصابعه لتحويل صاروخية ماتيو كوفاسيتش إلى ركنية.

وأهدى كيفين دي بروين، تمريرة حريرية ليانيك كاراسكو، الذي سدد بالدفاع، لتعود إلى لوكاكو الذي ضرب القائم بدلاً من الشباك، ليحرم بلجيكا من هدف محقق.

ورغم محاولات لاعبي الفريقين الوصول إلى الشباك، إلا أن مساعيهم باءت بالفشل، لتنتهي المباراة كما بدأت.

بهذه النتائج، تصدر منتخب المغرب ترتيب المجموعة السادسة، لينتظر ثاني المجموعة الخامسة في ثمن النهائي، المقرر إقامته يوم الثلاثاء 6 ديسمبر/ كانون الأول 2022، على ملعب المدينة التعليمية.

أما منتخب كرواتيا فحلّ في المركز الثاني، ليلعب في دور الستة عشر ضد أول المجموعة الخامسة، وذلك يوم الاثنين 5 ديسمبر/ كانون الأول 2022، على ملعب الجنوب.

الجزيرة