المدارس الحقلية في بني كنانة تسهم في رفع وصقل قدرات وتأهيل المزارعين / صور

كنانة نيوز –

تُسهم المدارس الحقلية التي تنفذها مديرية الزراعة في لواء بني كنانة بالتعاون والتنسيق مع الجهات ذات العلاقة في زيادة المخزون المعرفي لدى المزارعين المشاركين بهذه المدارس فيما يتعلق بالزراعة وكل ضمن الإتجاه والمسار الزراعي الذي ينتهجه , وانه وعلى الرغم من حداثة إنطلاقتها كتجربة وفكرة تهدف في نهاية الأمر الى التحول الزراعي

الجيد والمفيد , ويتأتى ذلك من خلال إجراء تغييرات في الانماط الزراعية التقليدية بأخرى حديثة , وان هذه المدارس باتت تعتبر من أهم البرامج الإرشادية التي تنفذها المديرية ’ كونها ستعتبر، محطة لتوفير المعرفة العلمية والعملية لمئات المزارعين باللواء .

وأكد مدير مديرية زراعة لواء بني كنانة المهندس عبد الاله علي عبيدات بأن المدارس الحقلية التي تنفذها المديرية تعمل على زيادة المعرفة لدى المزارعين فيما يتعلق ب…
وأوضح المهندس عبيدات بأنه ومنذ إطلاق المدارس الحقلية في عدد من مناطق اللواء فقد شهد اللواء نقلة نوعية فيما يتعلق بالقطاع الزراعي بصورة عامة , وان تم عقد مدارس حقلية في العديد من مناطق اللواء بواقع مدرستين حقليتين و عقد برنامجين إرشاديين من قبل الكوادر المعنية بشعبة الثروة النباتية بالمديرية , وأنه تم تنفيذ هذه البرامج والمدارس الحقلية في مناطق ذات تخصصية في نوع الزراعات الحقلية واستفاد منها مجموعة من المزارعين والمرأة الريفية

ولفت المهندس عبيدات بأن إنشاء المدارس الحقلية جاء بهدف تعريف المزارعين بأفضل الممارسات الحقاية الصحية الجيدة لزيادة الانتاج ما يساهم في زيادة دخل الاسرة، لافتا إلى أنه تم عقد دورات ولقاءات ميدانية وايام حقلية ٠للمستفيدين من هذه المدارس لاطلاعهم على أفضل الممارسات نظريا وعمليا وتنظيم حملات رش في تلك المدارس لمكافحة بعض الأوفات الزراعية ’ وان المشاريع الخاصة بالمدارس الحقليّة في لواء بني كنانة ومشروع الاستثمار في المجترّات الصغيرة

وعلى صعيد ذي صلة ؛ بين مدير عام المركز الوطني للبحوث الزراعية الدكتور نزار حداد خلال زيارة لمشاريع المدارس الحقلية في مناطق بمحافظة اربد بأن المدارس الحقلية قد حققت نجاحات لها انعكاس واضح على المشاركين من المزارعين والجمعيات , مؤكداً في ذات الوقت على ان المدارس الحقلية قد حققت نجاحات باهرة في مختلف المحافظات التي تم استهدافها المشروع ،مؤكدا على تجذير ثقافة الابتكار والريادة للمشاريع الزراعية من خلال تشبيك حاضنة الابتكار الزراعي بمشاريع المدارس الحقلية.

واضاف حداد بان مجموع المدارس الحقلية في المملكة( ١٩٧) مدرسة حقلية وعدد المستفيدين (٤١٢٢) مستفيدا خلال مراحل المشروع، حصة محافظة إربد (٩ )مدارس منها (٧ )مدارس حقلية (٢) مدارس تصنيعية واستفاد( ١٧٠ )مشارك علما بان محافظة إربد دخلت مجددا في المرحلة الثانية ،لافتا الى التقنيات الحديثة في هذه المدارس لها انعكاسات على زيادة القيمة المضافة على الانتاج كما ونوعا وتحسين جودة المنتج وتقليل الفاقد من الإنتاج بسبب الممارسات الزراعية الحديثة إضافة الى انعكاسها على المرأة الريفية وادخال منتجات ريفية غير تقليدية وتحسين المنتجات التقليدية.

و غلى صعيد متصل , أوضحت رئيسة جمعية الرفيد الزراعية التعاونية وداد محمد عبيدات احدى المشاركات في مدرسة الزعتر الحقلية بان هذه المشاركة غيرت النمط المعيشي لاسر الجمعية من خلال ايجاد مصدر دخل والعمل بطريقة تشاركية مع سيدات المنطقة وتسويق منتجات المشروع في المعارض والمهرجانات ومحلات صغيرة.

وثمن غير مزارع قاموا بالمشاركة بالمدارس الحقلية التي نفذتها مديرية زراعة لواء بني كنانه الجهود التي يبذلها القائمون على هذه المدارس في سبيل اخراجها بالصورة المناسبة , داعين الى اهمية الإستمرارية في إقامة مثل هذه المدارس لما لها من فائدة ومنفعة تعود عليهم وعلى مجتمعاتهم المحلية .

 

قد تكون صورة ‏منظر داخلي‏

قد تكون صورة ‏‏‏‏٥‏ أشخاص‏، و‏أشخاص يقفون‏‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏

قد تكون صورة ‏‏‏شخص واحد‏، و‏وقوف‏‏ و‏منظر داخلي‏‏