إستحداث دار ضيافة وعون في جمعية العون الاردنية ببني كنانه

كنانه نيوز –

ضمن سعيها لتوفير مكان لالتقاء افراد أسر توجد بينهم قضايا في المحاكم المعنية بالأسرة والطفولة , كي يلتقوا بها , عملت الجمعيةا

الاردني للتنمية المجتمعية ورعاية الايتام والمطلقات في لواء بني كنانه توفير مكانا مناسباً لهذه الغاية , واسمتها دار العون والضيافة ’ وبالتعاون والتنسيق مع الجهات المعنية الرسمية منها والأهلية .

وبينت رئيس الجمعية النائب السابق ناريمان الروسان بانه وضمن سعي الجمعية الدؤوب لتوفي مكانا مناسبا لالتقاء افراد أسر تفرقت بهم السبل نتجية لوجود قضايا فيما بينهم من قضايا طلاق ونزاع وما شابه , عملت على انشاء دار خاصة بهم أسمتها دار العون والضيافة , وتم تزويدها بمقاعد والعاب وكافة الإحتاجات اللازمة .

ولفتت الروسان بانه ومن بين الامور الإيجابية التي تمخضت عن استحداث هذه الدار أن العديد من افراد هذه الأسر عادوا لممارسة حياتهم الطبيعية , وعادت الأمور لسابق عهدها , وحلا الوئام بدل الخصام , وانه يوجد هناك مفاوضات في ما بين عدد من هذه الأسر كي تعود لسابق عهدها , وأنها في هذه الحالة قد حققت جملة من الأهداف التي كانت اليها تسعى , ومنها اعادة البسمة لقلوب اسر غابت عنها لاسباب عديدة لعدة سنوات .

وأوضحت النائب الروسان بانه وبالتعاون مع دائرة قاضي القضاة والجهات المعنية تم العمل على استحداث هذه الدار , والتي تعنى بتوفير الأجواء المناسبة للافراد الذين تم الحكم عليهم في المحاكم المعنية , وبما يسمى بالمشاهدات العائلية , وانه تم رفد الدار بكافة الوسائل اللازمة , وتم تعيين كوادر بشرية مؤهلة لهذه الغاية .

وزادت بانه تم إعتماد العديد من الضوابط والأسس التي تحكم مثل هذه الامور , وروعي في عملية اختيار الافراد الذين يقومون بمراجعة الدار جملة من العوامل والاسس والضوابط ’ وبالصورة التي نكفل معها ونضمن تحقيق الاهداف المرجوة , مقدمة شكرها وتقديرها للهيئات والاشخاص الذين كان لهم دورا في تأسيس هذه الدار .

الى ذلك ؛ بين المحامي الشرعي كارم عبيدات بانه وبهدف ايجاد مكانا لالتقاء افراد اسر تقطعت بهم السبل , وتوجد بينهم قضايا في المحاكم الشرعية وغيرها , تم انشاء واستحداث هذه الدار وبالتعاون والتنسيق مع الجهات الشرعية وغيرها المعنية ,لافتا الى ان النتائج الاولية لعملية انشاء هذه الدار مبشرة بالخير باذن الله , معربا عن أمله بزيادة سعتها , كي تتمكن من استيعاب اعداد أكبر مستقبلا , مقدما شكره للقائمين عليها , ولكل من ساهم في انشاءها .