مجاهد اول فلكي أردني يعثر على نيزك ويُسجل بإسمه

كنانه نيوز –

تمكن الفلكي المتميز عماد مجاهد من العثور على نيزك ضخم  ونادر في جنوب شرق المملكة، حيث وصلته من المختبر الإسباني المتخصص بفحص النيازك شهادة باسمه  , تثبت انه عثر على نيزك من النوع الحديدي النادر, والذي يحتوي على   معادن نادرة، والذي سقط على الأرض قبل آلاف السنين، وبذلك يكون مجاهد أول أردني يعثر على نيزك ويسجل باسمه دوليا.

وقال الفلكي  مجاهد من مرصد وادي رم /أم الدامي الفلكي وزميل الجمعية الفلكية الملكية البريطانية  بأنه عثر على النيزك بعد ان تم تصويره من خلال كاميرا فلكية متخصصة بالتصوير عن مسافة كبيرة، حيث ظهرت على ملامحه علامات الاحتراق الناتجة عن احتكاكه بالغلاف الغازي الأرضي، وعند الوصول اليه تم فحصه بشكل مبدئي حيث انجذب للمغناطيس بقوة وذلك بسبب كمية الحديد العالية فيه، والتي وصلت الى حوالي 95 بالمئة، وظهر الوزن عالي جدا نسبة لحجمه، حيث وصل وزنه الى حوالي 20.3 كيلو غرام، كما ظهرت على سطحه علامات الصدأ الناتجة عن وجود الحديد فيه بنسبة كبيرة.

وتابع مجاهد في تصريحات صحفية  بأنه أرسل عينات من الحجر الى مختبر أوروبي متخصص بفحص النيازك، وبعد أيام قليلة أرسل له مدير المختبر صورة عن تقرير الفحص .

واضاف بان مدير المختبر قدم له التهنئة على جهوده التي يبذلها في مجالات علم الفلك وغيرها , وعلى عثوره على النيزك الحديدي الجديد , مهنئا فيه مجاهد أنه عثر على نيزك حديدي فيه معادن نادرة، ووزنه النادر أيضا، ويحتاج إلى إجراء البحوث والدراسات العلمية عليه.