ترامب استعمل بودرة نسائية بالسعودية

 كنانة نيوز – كشفت ستيفاني غريشام، السكرتيرة الصحفية للرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، سبب لون وجهه “البرتقالي” أثناء زيارته إلى المملكة العربية السعودية في العام 2017.

وكتبت غريشام في كتاب مذكراتها، التي نشرها موقع Insider، أن ترامب استخدم ماكياجها أثناء إلقائه خطابا أمام مجلس التعاون الخليجي في الرياض في مايو 2017.

وصرحت غريشام أن حارس ترامب الشخصي، جون ماكنتي، اقترب منها قبيل إلقاء ترامب خطابه وسألها: “هل لديك أي بودرة للوجه؟”

وتتابع غريشام، التي كانت في تلك الفترة سكرتيرة صحفية للسيدة الأولى ميلانيا ترامب، كاتبة: “شعر الرئيس أن وجهه يبدو لامعا، ولسبب ما لم يكن لدى جون طقمه المعتاد من المنتجات”. وأضافت: “العديد من النقاد الذين علقوا على مظهر ترامب شديد السمرة (أو البرتقالي)، افترضوا أن هناك سريرا للتسمير في البيت الأبيض. لكن لم يكن له وجود وإلا فكنت سأعلم ذلك”. وأردفت أن “مظهر الرئيس كان بسبب المكياج الذي كان يضعه على وجهه كل صباح، كما لو كان سيظهر في برنامج تلفزيوني.. وهو – إلى حد ما – كان كذلك”.

وبحسب غريشام فهي لم تكن متأكدة من أن يكون استخدام ترامب ماكياجها أمرا مناسبا للرئيس، نظرا لخوفه من الجراثيم، لكن ماكني أقنعها بأن كل شيء سيكون على ما يرام.

وتعترف السكرتيرة السابقة في كتابها “الآن سأجيب عن أسئلتكم: ما رأيته في البيت الأبيض في عهد ترامب”، بأنها كانت سعيدة لفكرة أن رئيس الدولة استخدم ماكياجها وهو يلقي واحدا من أهم خطاباته منذ توليه رئاسة الولايات المتحدة.

وذكر Insider أن ترامب نفسه صرح، في عام 2019، بأنه يبدو “برتقاليا” دائما، مفسرا ذلك بضوء مصابيح كهربائية موفرة للطاقة.