توقعات بحل مجالس المحافظات خلال الأسبوع الحالي

كنانة نيوز – قال رئيس مجلس محافظة العاصمة المهندس أحمد العبد اللات إن حل مجالس المحافظات القائمة على مستوى المملكة سيكون في غضون أيام، لتُنهي المجالس بذلك عهدها الأول المقرر بأربع سنوات من تاريخ نشأة مشروع اللامركزية.
 وبين العبد اللات  « أنه عقب إقرار مجلس الأعيان الخميس الماضي مشروع قانون الإدارة المحلية لسنة 2021، يصار إلى رفع القانون لجلالة الملك لتوشيحه بالإرادة الملكية السامية ومن ثم نشره في الجريدة الرسمية، لتصبح مجالس اللامركزية منحلة من تاريخ نشر القانون بالجريدة الرسمية، مرجحاً ذلك الأسبوع الحالي. وبحسب العبداللات فإن الحكومة ستقوم بتشكيل لجان مؤقتة بعد حل المجالس، وذلك لحين إجراء انتخابات مجالس اللامركزية المتوقعة في شهر آذار من العام المقبل.
وفي تعقيبه على مشروع اللامركزية عقب انقضاء عهده الأول قال العبداللات إن المشروع يعتبر خطوة إيجابية لاسيما في ضوء الظروف الاقتصادية الصعبة التي تعيشها المملكة، ناهيك عن البيئة الملتهبة المحيطة بالمنطقة إلى جانب سيطرة وباء فيروس كورونا قبل نحو عامين، في الوقت الذي تخلّل فيه المشروع أخطاء وعقبات كونه في مرحلة التأسيس، ورغم ذلك فإن للمشروع إنجازات تذكر مع الأخذ بعين الاعتبار أنه في مرحلة أولية. الدستور
ووفق العبداللات فإن المشروع الذي جاء برؤية ملكية سامية يرقى لأعلى درجات الديمقراطية، ويحظى بمزايا عدة أهمها توزيع مكاسب التنمية بين المجتمعات بعدالة والارتقاء بالخدمات المقدمة للمواطنين وإلغاء الإجراءات البيروقراطية، إلا أنه اصطدم بتقصير من الحكومات المتعاقبة بعدم تسليط الضوء على مجالس اللامركزية كما يجب، وعدم تأمين البنية التحتية لها وعدم توافر أدوات العمل لأعضائها ليتمكنوا من إنجاز مهامهم وغيرها من العراقيل. وأعرب رئيس مجلس محافظة العاصمة عن أمله بأن تحظى مجالس المحافظات المقبلة بصلاحيات أوسع، وتقبُّل وتشاركية من مختلف الجهات، وتنسيق وتعاون بين أعضاء اللامركزية وأعضاء المجالس الأخرى من نواب وبلدية، بغية الخروج بالغاية المنشودة من تأسيس مشروع اللامركزية.