كتائب القسام تستهدف قوة صهيونية تزيد عن 15 جندياً تحصنوا داخل منزل غرب مدينة خان يونس

كنانة نيوز –

استهدفت كتائب القسام الذراع العسكرية لحركة المقاومة الإسلامية “حماس” قوة من الاحتلال الإسرائيلي تزيد عن 15 جندياً تحصنوا داخل منزل غرب مدينة خان يونس جنوب قطاع غزة بقذيفة “TBG” مضادة للتحصينات وإيقاعهم جميعاً بين قتيل وجريح.

وقالت كتائب القسام، الأربعاء عبر منصة (تليغرام)، إنّ مقاتليها تمكنوا من تفجير منزل تم تفخيخه مسبقاً بالعبوات الناسفة بعد أن تحصنت فيه قوة إسرائيلية؛ مما أدى إلى إيقاعهم بين قتيل وجريح ومن ثم اشتبكوا مع قوة إسناد حضرت للمكان، حيث تم الإجهاز على قرابة 10 جنود غرب مدينة خان يونس.

وأضافت أن مقاتليها استهدفوا 5 دبابات وجرافة بقذائف “الياسين 105” غربي مدينة خان يونس جنوب قطاع غزة.

ودك مقاتلو القسام تجمعاً لقوات الاحتلال المتوغلة شرق منطقة الفخاري في مدينة خان يونس بقذائف الهاون من العيار الثقيل؛ فحققوا إصابات مباشرة في صفوفهم.

من جانبها، قالت سرايا القدس الذراع العسكرية لحركة الجهاد الإسلامي، إن مقاتليها خاضوا اشتباكات مع جنود وآليات الاحتلال الإسرائيلي بالأسلحة الرشاشة والقذائف المضادة للدروع في محاور التقدم غرب وجنوب وشرق خان يونس.

وأضافت أنها قصفت تجمعا لجنود وآليات الاحتلال الإسرائيلي بقذائف الهاون النظامي عيار الـ 60 في محور التقدم غرب خان يونس.